المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ليبيا.. فتيان طرابلس يجدون متعتهم في حديقة تزحلق على الألواح هي الأولى من نوعها

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شباب من طرابلس يمارسون هوايتهم في التزلج على اللوح بعد افتتاح الحديقة 29/05/2022
شباب من طرابلس يمارسون هوايتهم في التزلج على اللوح بعد افتتاح الحديقة 29/05/2022   -   حقوق النشر  MAHMUD TURKIA/AFP or licensors

وضع الليبي محمد عبد الرؤوف قدمه على لوحته وانطلق عبر أول ساحة للتزلج في طرابلس، وهذا متنفس مرحب به في العاصمة التي مزقتها النزاعات.

قال الشاب البالغ من العمر 18 عاما، الذي اشترى أول لوح تزلج له في عام 2020 وكان يتدرب فقط في الشوارع: "لا أستطيع وصف فرحتي". "سأحضر عدة مرات في الأسبوع."

تم افتتاح هذا المكان المجاني في الهواء الطلق في عطلة نهاية الأسبوع وسط طرابلس، لإسعاد المتزلجين الشباب الذين أمضوا فترة ما بعد الظهيرة مندفعين في تأدية قفزات وحركات بواسطة ألواحهم، والتقاط صور السيلفي مع أصدقائهم.

قال ريان صاحب ال 18 عاما، الذي يمارس التزلج منذ عام: "أنا سعيد حقا، لأنه لم يكن هناك مكان مخصص للتزلج من قبل".

تم بناء حديقة التزلج من قبل المؤسسة الخيرية "ميك لايف سكيت لايف" Make Life Skate Life، بتمويل من أميركي.

وقال الأسترالي ويد تريفان، الذي صمم موقع طرابلس الذي تبلغ مساحته 800 متر مربع، إن المتطوعين قدموا من مناطق بعيدة للمساعدة في بنائه، وهي عملية استغرقت حوالي ستة أسابيع.

قال تريفان: "هناك أناس من نيويورك، أناس من بلجيكا، وألمانيا، وأستراليا". "السعادة والإيجابية هنا مدهشة."

بني على قاعدة الحرس الشخصي للعقيد القذافي

لعب المتزلجون المحليون دورا في المشروع أيضا، وهو جزء من حديقة ساحلية تضم أيضا مسارا لركوب الدراجات وملاعب كرة قدم خماسية.

تم الانتهاء من باقي المجمع قبل عام في موقع قاعدة عسكرية نسائية سابقة، لحارسات معمر القذافي.

منذ الإطاحة بالقذافي وقتله في ثورة عام 2011، عانت طرابلس من موجات متتالية من العنف، ما سبب شحا للموارد المخصصة للمرافق الترفيهية والثقافية التي لم تكن موجودة بالفعل في عهد الزعيم.

أثار افتتاح حديقة التزلج في طرابلس الكثير من الاهتمام وأصبحت متنفسا لسكان العاصمة بعد عامين من المعارك والتوتر بين شطري الدولة. 

بالنسبة إلى المتزلجين الليبيين الشباب، يعكس الاهتمام بالرياضة توقا إلى الحياة الطبيعية، أسوة بالشباب في دول أخرى..

بالنسبة لـ Make Life Skate Life، فإن "الهدف العام" لهذا المشروع هو "إنشاء مساحة مجتمعية آمنة حيث يمكن للأشخاص من خلفيات مختلفة أن يجتمعوا ويتفاعلوا بشكل إيجابي بطريقة مرحة"، كما تقول المنظمة.

وتضيف: "بصرف النظر عن خلق فرص عمل محلية، تهدف حديقة التزلج إلى المساهمة في مجتمع أكثر صحة ونشاطا وأكثر مشاركة وسعادة".

تقول المجموعة إنهم سيقيمون فصول تزلج أسبوعية مجانية لـ 60 فتاة وفتى، مقسمون بالتساوي، والذين لولا ذلك لن يكونوا قادرين على التزلج، مع توفر الألواح ومعدات السلامة للاستخدام.

المصادر الإضافية • أ ف ب