المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

برنامج الأغذية العالمي: أكثر من ثلث سكان السودان يواجهون خطر انعدام الأمن الغذائي الحاد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف-امرأة تلتقط حبوب الذرة من الأرض بعد إسقاط غذاء جوي من قبل برنامج الأغذية العالمي في بلدة كانداك، جنوب السودان.
صورة من الارشيف-امرأة تلتقط حبوب الذرة من الأرض بعد إسقاط غذاء جوي من قبل برنامج الأغذية العالمي في بلدة كانداك، جنوب السودان.   -   حقوق النشر  AP/Sam Mednick

قال برنامج الأغذية العالمي يوم الخميس، إن أكثر من ثلث سكان السودان يواجهون حالياً انعدام الأمن الغذائي الحاد، مع عدم كفاية الأموال لمواجهة هذا الخطر.

وقالت الوكالة التابعة للأمم المتحدة إن عدد من يواجهون الخطر بلغ 15 مليون شخص بزيادة سبع نقاط مئوية عن العام. ومن المتوقع أن يرتفع العدد إلى 18 مليوناً أي 40 بالمئة من السكان بحلول أيلول/ سبتمبر في حالة استمرار المؤشرات الحالية.

وقال إيدي رو، ممثل برنامج الأغذية العالمي في السودان، في بيان إن "الآثار المجتمعة لتضافر عوامل الصراعات والكوارث الطبيعية والأزمات الاقتصادية والسياسية وارتفاع التكاليف وضعف المحاصيل تدفع الملايين إلى الجوع والفقر.. ومع ذلك، لا تتناسب مستويات التمويل مع الاحتياجات الإنسانية".

ويتركز الجوع في مناطق الصراع، وخصوصاً في ولايات دارفور. وكانت أعلى نسبة في منطقة كرينك التي تعرضت لموجات عنف متعددة.

وفي بيان منفصل، حذرت منظمات بلان إنترناشونال وإنقاذ الطفولة وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) وورلد فيجن من أن ثلاثة ملايين طفل سوداني دون سن الخامسة يعانون من سوء التغذية الحاد وأن حوالي 375 ألفا قد يموتون هذا العام دون علاج.

المصادر الإضافية • رويترز