المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

موظفو طيران "إيبيريا إكسبرس" يدخلون في إضراب لمدة 10 أيام

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
إضراب عمال "إيبيريا إكسبرس"
إضراب عمال "إيبيريا إكسبرس"   -   حقوق النشر  Bernat Armangue/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved

ألغت شركة "إيبيريا إكسبرس" الفرع المنخفض التكلفة لشركة النقل الوطنية الاسبانية، ثماني رحلات داخلية هذا الأحد على خلفية دخول الموظفين في إضراب لمدة 10 أيام للممطالبة بزيادة الأجور وسط ارتفاع التضخم.

وقالت متحدثة باسم نقابة "يو إس أو" إن الإضراب، الذي سيستمر في الفترة الممتدة من الـ 28 أغسطس-آب إلى الـ 6 سبتمبر-أيلول، من المتوقع أن يشمل 92 إلغاءًا مما يؤثر على أكثر من 17 ألف مسافر.

يأتي التوقف في الوقت الذي يناضل فيه قطاع الطيران الاسباني مع الإضرابات المستمرة للموظفين في شركتي "إيزي جيت" و"ريان إير". كما عانت البرتغال المجاورة في عطلة نهاية الأسبوع من إضرابات عمال حمل الأمتعة.

وبحلول منتصف نهار الأحد، أُلغيت ثماني رحلات في اسبانيا حيث أكدت شركة "إيبيريا إكسبرس" القيام بثماني عمليات "إلغاء وقائية"، مشيرة إلى أنها رتبت رحلات بديلة أو نقل 84 في المائة من الركاب المتضررين، فيما اختار الباقون استرداد أموال الرحلة أو الحصول على قسيمات سفر بدل التعويض المالي.

وكانت شركة الطيران قد أعلنت يوم الجمعة أنها ستلغي 24 رحلة داخلية خلال الأيام الثلاثة الأولى من الإضراب، مما يؤثر على حوالي 3 آلاف مسافر، ولم تذكر على الفور عدد الرحلات الإضافية التي ستُلغى بعد تلك التواريخ الأولية.

وتربط رحلات "إيبيريا إكسبرس" العاصمة الاسبانية مدريد بحوالي 40 مدينة بجميع أنحاء أوروبا. والخطوط الجوية الاسبانية "إيبيريا" مملوكة لمؤسسة "آي أيه جي"، التي تمتلك أيضًا الخطوط الجوية البريطانية و "إير لانغوس" الأيرلندية.

وفي الوقت نفسه تم إلغاء أربع رحلات طيران "إيزي جيت" يوم الأحد حيث شارك طيارو شركة الطيران في إضرابهم الثالث هذا الشهر، وفقًا لاتحاد "سيلبا".

وقد أثرت عمليات الإلغاء على الرحلات الجوية المتجهة من أو إلى برشلونة وبالما دي مايوركا في جزر البليار التي كانت قادمة من لندن وجنيف أو متوجهة إليهما.

ومنذ بداية أول إضراب لموظفي "إيزي جيت" في الـ 12 أغسطس-آب، تم إلغاء 79 رحلة جوية. ويطالب الطيارون باستعادة الظروف التي كانوا يتمتعون بها قبل الوباء واستئناف المحادثات من أجل اتفاقية جماعية جديدة.

وبالموازاة مع الإضرابات التي تشهدها اسبانيا تضرر العمل في عدة مطارات رئيسية في البرتغال بسبب توقف شركة "بورتواي" لنقل الأمتعة في اليوم الأخير من احتجاج على الأجور استمر ثلاثة أيام وأثر على عشرات الرحلات الجوية.

وذكرت "بورتواي" أنه تم إلغاء 69 رحلة جوية في لشبونة وبورتو وهو ما أثر على نشاط مطارات أخرى في الغارف وفارو وفونشال في ماديرا. وأشارت النقابات إلى عدد الرحلات التي تأثرت بالإضراب إلى 230 رحلة.