المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: خاركيف الأوكرانية تنظف ساحتها التاريخية بعد تعرضها لقصف روسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
ساحة بافليفسكا التاريخية في خاركيف
ساحة بافليفسكا التاريخية في خاركيف   -   حقوق النشر  AFP

بدأ عمال النظافة الأحد في خاركيف، ثاني أكبر المدن الأوكرانية، تنظيف ساحة بافليفسكا التاريخية من آثار القصف الروسي الذي استهدفها السبت. وكان مسؤولون محليون قالوا إن الجيش الروسي استهدف المدينة الناطقة باللغة الروسية بصاروخ إس-300 وهو عادة مخصص للدفاع الجوي. 

وتقول الاستخبارات الغربية إن روسيا استهلكت القسم الأكبر من صواريخها الدقيقة والبعيدة المدى، ولذا تلجأ إلى استخدام صواريخ أرض-جو لضرب أهداف أرضية. 

وقال أندري شارنين، أحد المسؤولين العسكريين في منطقة خاركيف "بالنظر إلى بقايا الصاروخ الموجودة في كل مكان، يمكننا أن نحدد نوعه، وهو من طراز إس-300".

ويضيف شارنين قائلاً "بافليفسكا ساحة تاريخية في خاركيف. لا جنود ولا معدات عسكرية هنا. وبالقرب من الساحة هناك أبنية سكنية وأناس عاديون. هناك امرأة من مواليد 1964 أصيبت بالقصف وتم نقلها إلى المستشفى". 

ورغم فشلها العسكري في السيطرة على خاركيف التي لا تبعد كثيراً عن الحدود الروسية، تواصل موسكو قصف المنطقة التي تحتل أجزاء منها، والمدينة (تحمل نفس الاسم) التي تسيطر عليها القوات الأوكرانية. 

وفي الـ18 والـ19 من آب-أغسطس الجاري، أدت ضربات روسية ليلية على المنطقة إلى مقتل وجرح العشرات من المدنيين بحسب ما يقوله الجانب الأوكراني.