المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لا سلاح بعد اليوم في ميدان "تايمز سكوير" في نيويورك ولو كان مخفيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
تايمز سكوير، نيويورك، الولايات المتحدة
تايمز سكوير، نيويورك، الولايات المتحدة   -   حقوق النشر  Yuki Iwamura/AP   -  

أعلنت سلطات ولاية نيورورك الأربعاء، عن حظر حمل سلاح ناري، حتى لو كان مخفيًا، في ميدان تايمز سكوير الشهيرة وغيرها من الأماكن العامة في مدينة نيويورك.

يأتي هذ بعد أن أقر المجلس التشريعي للولاية، بتوقيع من الحاكمة الديمقراطية كاثي هوشول، تشريعًا يقيّـد حيازة الأسلحة النارية في المواقع الحساسة في وقت سابق من هذا العام، وقد دخل حيز التنفيذ الخميس.

كان ذلك جزءًا من رد فعل على حكم صدر في أواخر يونيو عن المحكمة العليا الأمريكية ذات الأغلبية المحافظة والتي كرّست حق الأمريكيين في الخروج من منازلهم وهم يحملون السلاح، بإلغاء قانون نيويورك يعودج تاريخه لعام 1913 والذي يقيد حمل الأسلحة النارية.

وقال إريك آدامز، رئيس بلدية المدينة الديمقراطي، للصحفيين: "قرار المحكمة العليا الأمريكية، كان الطلقة التي سُمعت في جميع أنحاء العالم والتي قتلت واستهدفت سلامة جميع سكان نيويورك".

وأضاف: "ستدافع مدينة نيويورك عن نفسها ضد هذا القرار، وبدءًا من الغد، ستدخل حيز التنفيذ شروط جديدة تحدد أهلية طالبي تصاريح حمل السلاح المخفي بالإضافة إلى سريان قيود على حمل هذا السلاح في أماكان حساسة مثل ميدان تايمز سكوير.  

كشف عمدة المدينة عن لافتة عنوانها "تايمز سكوير: منطقة خالية من الأسلحة" (Times Square: Gun Free Zone). وسيتم تعليقها حول الساحة الشهيرة في قلب مانهاتن، حيث تُضاء اللوحات الإعلانية الإلكترونية العملاقة ليلاً ونهارًا لـ50 مليون زائر يتوافدون سنويا إلى هناك. 

وأضافت حاكم رابع أكبر ولاية أمريكية أن الأسلحة، حتى لو تم إخفاؤها، ستكون محظورة في "الحانات والمكتبات والمدارس والمباني الحكومية والمستشفيات وغيرها".

وقالت كاثي هوشول إنها ترفض "التنازل عن حقها بصفتها حاكمة وضامنة حماية سكان نيويورك من عنف السلاح أو أي شكل آخر من أشكال الأذى" وأضافت: "في ولاية نيويورك، سنكون في المقدمة لتنفيذ تشريعات السلامة."