لبيد: اتفاق الترسيم البحري مع لبنان يبعد إمكانية اندلاع نزاع مع حزب الله

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد في الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء في مدينة القدس.
رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد في الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء في مدينة القدس.   -   حقوق النشر  Abir Sultan/ABIR SULTAN

أعلن يائير لبيد، رئيس الوزراء الإسرائيلي مساء الاربعاء أن الاتفاق بين اسرائيل ولبنان في شأن ترسيم الحدود البحرية "يبعد" إمكانية اندلاع نزاع مسلح جديد بين حزب الله اللبناني والدولة العبرية.

وقال لبيد في مؤتمر صحافي في القدس "هذا الاتفاق يبعد إمكان (اندلاع) مواجهات مسلحة مع حزب الله. اسرائيل لا تخشى حزب الله ... ولكن إذا كان تجنب الحرب ممكنا، فمن مسؤولية الحكومة القيام بذلك."  

وكانت الحكومة الاسرائيلية قد صادقت  الأربعاء بأغلبية كبيرة على مبادئ الاتفاق لترسيم الحدود البحرية مع لبنان الذي تم التوصل اليه بين البلدين بوساطة أميركية، على أن يعرض على الكنيست للاطلاع، وفقا لبيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء يائير لبيد.

وجاء في النسخة العربية للبيان: " أعرب أعضاء الحكومة عن تأييدهم لأهمية الاتفاق البحري مع لبنان ولضرورة التوصل إليه في هذه الفترة".

لبيد: إسرائيل ولبنان "توصلا إلى اتفاق تاريخي"

وأضاف: "كما وافقوا على مقترح رئيس الوزراء بعرضه على الكنيست"، مشيرا الى أن "الجهات المختصة استعرضت أثناء الجلسة الحكومة مبادئ الاتفاق وأثره على تعزيز الأمن القومي والاستقرار الإقليمي"، و"سيتم عرض الاتفاق والملاحظات التفسيرية التي تتعلق به" على الكنيست.

وتوسطت الولايات المتحدة طيلة عامين بين البلدين. وقال يائير لبيد الثلاثاء إن اسرائيل ولبنان "توصلا إلى اتفاق تاريخي".

وأضاف أن الاتفاق "سيعزّز أمن إسرائيل، ويضخّ مليارات في الاقتصاد الإسرائيلي ويضمن استقرار حدودنا الشمالية".

وسيتمّ "عرض الاتفاق والملاحظات التفسيرية التي تتعلق به هذا المساء في الكنيست وسيتم اطلاع جميع النواب عليها".

وبعد مرور 14 يوما، "يُقدّم الاتفاق إلى الحكومة للمصادقة عليه".

وأعلنت الرئاسة اللبنانية في بيان الثلاثاء أن "الصيغة النهائية للاتفاق... مرضية للبنان لا سيما أنها تلبي المطالب اللبنانية"، و"حافظت على حقوق لبنان في ثروته الطبيعية". ويأتي اتفاق ترسيم الحدود البحرية قبل انتهاء ولاية الرئيس ميشال عون في 31 تشرين الأول/أكتوبر.

وأشاد الرئيس الأميركي جو بايدن الثلاثاء في بيان بالاتفاق ووصفه بأنه "اختراق تاريخي"، وحضّ كل الأطراف على التقيّد به.

المصادر الإضافية • أ ف ب