بولندا تستدعي سفير إسرائيل بسبب تعليقات عن الرحلات الطلابية لمواقع المحرقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
Czarek Sokolowski/
Czarek Sokolowski/   -  حقوق النشر  Copyright 2022 The AP. All rights reserved

 قال نائب وزير الخارجية البولندي يوم الجمعة إن الوزارة قررت استدعاء السفير الإسرائيلي يوم الإثنين بعد أن انتقد وارسو لعدم سماحها لرحلات طلابية من إسرائيل بزيارة مواقع المحرقة النازية في بولندا.

وكانت بولندا وإسرائيل تعهدتا في يوليو تموز بتحسين العلاقات التي تدهورت بعد أن أصدرت وارسو قانونا العام الماضي يحد من قدرة اليهود على استعادة ممتلكاتهم التي فقدوها إبان الحرب العالمية الثانية، وقالا إنهما ستتبادلان إعادة سفير كل منهما لدى الأخرى.

وأكد متحدث باسم وزارة الخارجية البولندية لرويترز أن رحلات الطلاب الإسرائيليين إلى مواقع المحرقة في بولندا قد عُلقت في وقت سابق من هذا العام بسبب مرافقة حراس مسلحين للطلاب في هذه الرحلات.

وكتب نائب وزير الخارجية البولندي باول جابلونسكي على تويتر يوم الجمعة "يؤسفني أن السفير الإسرائيلي يعقوب ليفني قد اختار مخاطبة وزارة الخارجية البولندية من خلال وسائل الإعلام والتصريحات العامة، بالإضافة إلى تضليل العامة بشأن سبب عدم تنظيم الرحلات".

وأضاف "لتوضيح الموقف، سيُستدعى إلى وزارة الخارجية يوم الاثنين".

ونقلت وسائل إعلام بولندية عن ليفني انتقاده للحكومة البولندية لعدم سماحها بالرحلات الطلابية في وقت سابق من هذا الأسبوع خلال إحياء ذكرى انتفاضة في معسكر سوبيبور النازي.

وأضاف جابلونسكي أن موقف بولندا بشأن هذه الرحلات لم يتغير منذ أغسطس آب.

وكتب جابلونسكي على تويتر "نحن مستعدون لاستقبال المجموعات(الإسرائيلية) من غد. لكن مع مراعاة القواعد الأمنية نفسها المتبعة في الدول الأخرى، أي بدون حماية مسلحة. ويجب معاملة بولندا وفقا للمعيار ذاته".

المصادر الإضافية • رويترز