مزاد علني عبر "تيك توك".. بيع صقر شاهين في ليبيا بمليون دولار

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صقر
صقر   -   حقوق النشر  Ralph de Pixabay

حظي مزاد علني أقيم لبيع صقر شاهين عبر تطبيق "تيك توك" الشهير، تفاعلا واسعا من قبل عشاق الصقور. 

وتسمر الآلاف من الأشخاص لساعات عدة أمام شاشات هواتفهم بانتظار انتهاء المنافسة المحتدمة والتي اعتبرت فريدة من نوعها نظرا لندرة المزادات التي عادة ما تنظم على وسائل التواصل الاجتماعي.

ووصل ثمن الصقر من نوع أنثى الشاهين والذي عرض للبيع في مزاد افتراضي أقيم في ليبيا إلى 4 ملايين دينار و700 ألف أي ما يوازي مليون دولار تقريبا.

ونجح رجل الأعمال الليبي حاتم بو قلة في الفوز بالمزاد والحصول على أنثى شاهين أو ما يعرف أحيانا باسم الصقر الجوّال، أو الشيهانة.

ويصل طول جسد الشاهين إلى ما بين 34 و50 سنتيمتر، ويتراوح باع جناحيه ما بين حوالي 80 و120 سنتيمتر. ويعد من اشهر أنواع الصقور حول العالم وأثمنها. 

ونشر عبد الحليم العمدة الجميعي تغريدة جاء فيها "اغلي طير في العالم قد تم بيعه في ليبيا والذي اشتراه هو الاستاذ حاتم بو قله بمبلغ 4 ملايين و700 ألف جنيه ليبي بما يعادل ٢١ مليون جنيه مصرى و ٣ مليون وخمسمئة الف ريال سعودي". 

وأرفق تغريدته بمشهد مصور يظهر لحظات بيع الصقر وإعلان إسم الفائز  حاتم بو قله عبر "تيك توك" وتفاعل المستخدمين مع الحدث. 

بدوره، نشر المستخدم فالج بن صقر  تغريدة جاء فيها : "بيع صقر شاهين (بحريه) تامه صفاتها وافيه في مزاد علني أقيم بمدينة مساعد الليبية بقيمة تقارب المليون دولار بعد صيده في منطقة الجنوب الغربي، ليكون أغلى صقر في العالم. وتعد الطيور الليبية من الأغلى في العالم، وشهد العام الماضي بيع صقر من نوع "الشاهين" بقيمة 450 ألف دولار".

وجرت العادة أن يتم بيع هذا النوع من الصقور والذي كان يعتبر نوعاً مهدداً بالانقراض خلال خمسينات، ستينات، وسبعينات القرن العشرين، بسبب الاستعمال المكثّف لمبيدات الآفات، بأثمان باهظة لندرة وجوده وصعوبة صيده.