قادة مجموعة العشرين يتوقعون تفاقم أزمات الديون في دول متوسطة الدخل

رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو يتحدث خلال قمة قادة مجموعة العشرين في بالي بإندونيسيا.
رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو يتحدث خلال قمة قادة مجموعة العشرين في بالي بإندونيسيا. Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

مجموعة الـ 20 تندد بالتداعيات الاقتصادية لنزاع أوكرانيا و"معظم" الدول الأعضاء تدين الحرب

انطلقت الثلاثاء في جزيرة بالي الإندونيسية قمة مجموعة العشرين، والتي يشارك فيها 17 رئيس دولة. وطغت أزمة الطاقة على المناقشات التي يجريها القادة هذا بالإضافة إلى الأمن الغذائي وتداعيات الحرب في أوكرانيا. و افتتح الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو القمة، حيث دعا في كلمته إلى إنهاء الحرب في أوكرانيا وتجنب حرب عالمية أخرى.

اعلان

ويعتزم قادة مجموعة العشرين أن يعبروا عن تخوفهم من "أزمة ديون متفاقمة" تواجهها دول متوسطة الدخل، وأن يدعو جميع الدائنين من القطاعين العام والخاص للاستجابة سريعا لطلبات معالجة الديون.

وجاءت مسودة بيان زعماء مجموعة العشرين التي اطلعت رويترز على نسخة بلهجة بالغة الشدة فيما يخص مشاكل الديون وتتضمن إقرارا بأن المشاكل لا تقتصر فقط على الدول الأشد فقرا.

وشددت المسودة على أهمية مشاركة جميع الدائنين من القطاعين الرسمي والخاص في تخفيف عبء الديون وتحمل قدر منصف من الأعباء. لكنها لم تذكر الصين التي انتقدتها دول غربية ومؤسسات مالية دولية لتأخرها في مساعي إعادة هيكلة الديون.

viber
شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وزراء المال وحكام المصارف المركزية في مجموعة العشرين يناقشون أزمة الديون في الهند

شاهد: وزراء خارجية أمريكا وروسيا والصين في نفس القاعة في اجتماع وزراء خارجية مجموعة العشرين

السيطرة على مجلس النواب الأمريكي لا تزال معلقة وسباقات محتدمة تحسم الموقف