نتنياهو يكسب دعوى تشهير ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أولمرت

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
أولمرت قال عن نتنياهو وعائلته إنهم "مرضى عقليين"، فرفع نتنياهو دعوى قضائية ضد سلفه أولمرت.
أولمرت قال عن نتنياهو وعائلته إنهم "مرضى عقليين"، فرفع نتنياهو دعوى قضائية ضد سلفه أولمرت.   -   حقوق النشر  Menahem Kahana/AP2009

حصل بنيامين نتنياهو المكلف بتشكيل حكومة جديدة في إسرائيل على حكم لصالحه يوم الإثنين في قضية تشهير رفعها ضد سلفه رئيس الوزراء السابق إيهود أولمرت. وكان أولمرت قد زعم أن نتنياهو وزوجته وابنه يعانون من خلل عقلي. وقضت محكمة في تل أبيب بتشويه أولمرت سمعة عائلة نتنياهو من خلال وصفه أفرادها بالمرضى العقليين. وكان أولمرت الذي استقال من منصبه عام 2009 بعد تهم تتعلق بالفساد، قد زعم في نيسان/أبريل من العام الماضي أن نتانياهو وزوجته سارة وابنهما يائير يعانون "مرضا عقليا".

واعتبر القاضي في محكمة "هشالوم"، أميت ياريف، أن "إطلاق نعت مريض عقليا على شخص ما يمكن أن يكون مهينا" وعليه حكم لصالح نتانياهو. وأشاد محامي نتنياهو بالحكم باعتباره "هدما لادعاء آخر" وذلك في إشارة إلى تأكيد موكله براءته في ثلاث محاكمات فساد طغت على فترته الأخيرة كرئيس للوزراء وتعقّد جهوده لاستعادة السلطة.

كان أولمرت، الذي ينتمي لتيار الوسط وشغل منصب رئيس الوزراء بين عامي 2006 و2009، قد أدلى بتصريحاته حول نتنياهو وأسرته خلال مقابلة تلفزيونية العام الماضي قبل وقت قصير من إطاحة تحالف من خصوم حزبيين بنتنياهو المحافظ الذي كان يرأس حينها حكومة انتقالية.

وبعد أن احتل نتنياهو المركز الأول في الانتخابات الإسرائيلية في الأول من نوفمبر تشرين الثاني الجاري، يستعد الآن لتشكيل حكومة ائتلافية يمينية متشددة بعد أن قاطعه عدد متزايد من أحزاب التيار الرئيسي بسبب مشاكله القانونية.

وأمرت المحكمة أولمرت بدفع 62 ألف شيقل (17850 دولارا) كتعويض لنتنياهو. وكان نتنياهو يسعى أصلا إلى الحصول على 837000 شيقل. لكن أولمرت الذي خلف نتانياهو في العام 2009 وتفاقمت حدة الخلافات بينهما منذ ذلك الوقت، قال في المحكمة إنه كان يعبر عن رأيه ولم يقدم تشخيصا دون أساس طبي. وأفاد محامي أولمرت أنه قد يستأنف الحكم.

المصادر الإضافية • وكالات