المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد تعرضه لإصابة مميتة.. تفاعل واسع على منصات التواصل مع لاعب المنتخب السعودي ياسر الشهراني

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
اللاعب السعودي ياسر الشهراني
اللاعب السعودي ياسر الشهراني   -   حقوق النشر  https://twitter.com/iYasser12/status/1376983833762000898/photo/1

بعد أن فجر منتخب "الصقور الخضر" واحدة من أكبر المفاجآت في تاريخ نهائيات كأس العالم بفوز تاريخي على الأرجنتين 2-1 يوم الثلاثاء، يتحضر  لمواجهة نظيره البولندي يوم السبت المقبل، ضمن الجولة الثانية لمنافسات المجموعة الثالثة، باحثاً عن تأهل ثان إلى ثمن النهائي بعد مشاركته الأولى في 1994.

إلا أن هذه المباراة لن تكون سهلة على الإطلاق، خاصة وأن المنتخب السعودي سيضطر لخوضها بغياب لاعبين أساسيين وهما ياسر الشهراني، مدافع منتخب السعودية، الذي تعرض لإصابة مميتة في الدقائق الأخيرة من مباراة منتخب بلاده ضد الأرجنتين، وقائد المنتخب سلمان الفرج الذي يعد من ركائز لاعبي المحور في التشكيلة، مما يشكل صفعة قوية للمنتخب وجمهور المملكة. 

وكان الشهراني قد تعرض لاصطدام قوي مع زميله حارس المرمى محمد العويس، في كرة مشتركة في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني على استاد لوسيل الذي غصّ بأكثر من 88 ألف متفرج، خرج على إثرها من الملعب على النقالة.

وفي آخر المستجدات حول حالته الصحية، نشر الحساب الرسمي للمنتخب السعودي عبر موقع تويتر بيانا رسمياً، أعلن فيه أن اللاعب أجرى عملية جراحية في غدة البنكرياس، في مدينة الملك عبد العزيز الطبية بالحرس الوطني، في العاصمة الرياض، وبمتابعة من الجهاز الطبي بالمنتخب، وأشار إلى أن العملية تكللت بالنجاح. 

وتعج وسائل التواصل منذ يومين بأخبار اللاعب المصاب، وكتبت صفحة "سكرين ميكس" تغريدة عبر تويتر جاء فيها، أن "الاخبار المتداولة بإنتهاء مسيرة ياسر الشهراني الكروية بسبب الكسور في عظام الوجه .. غير صحيحة واللاعب سيعود إلى الملاعب قرييا".

وكان الشهراني، الذي أثارت إصابته ردود فعل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، قد ظهر للمرة الأولى عقب إصابته بمقطع فيديو نشر من المستشفى لطمأنة محبيه: "أحببت أن أطمأنكم بأن أموري جيدة.. دعواتكم لي.. وجمهور المنتخب السعودي يستحق الفوز".

هذا ونشر حساب وزارة الدفاع السعودية مشهدا مصورا يظهر عملية نقل الشهراني، مرفقا بالتعليق التالي: "إنفاذًا لأمر سمو ولي العهد.. طائرة الإخلاء الطبي الجوي التابعة للخدمات الصحية بـ وزارة الدفاع تنقل لاعب المنتخب ياسر الشهراني من الدوحة إلى الرياض".

وكتب علي الزهراني عبر تويتر : "والله العظيم أن الفرحة بسلامة هذا النجم الخلوق ونجاح العملية الجراحية التي أجرها اليوم توازي فرحة الفوز على الأرجنتين، لاعب مؤثر بمستواه وبأخلاقه وبانضباطيته ، الف سلامة ، تعود لنا أفضل وأقوى يا بطل". 

بدوره، سعد الصحفي عايد العليوي بخبر نجاح عملية الشهراني. 

وفي سياق متصل، أعلن ياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي في حديث لوكالة فرانس برس، أن قائد المنتخب السعودي سلمان الفرج يُجري فحوصات للاطمئنان على حالته، مؤكدا أننا "لن نغامر بأي لاعب، بالنسبة لنا سلامة اللاعبين خط أحمر".

وتعرّض الفرج لإصابة قوية خلال مباراة منتخبه ضد الأرجنتين، أجبرته على الخروج بين الشوطين ولعب بدلاً منه نواف العابد.

وأعلن المنتخب السعودي نتائج الفحوص الطبية، مشيراً في بيان إلى أنها "أثبتت إصابة سلمان الفرج في عظمة الساق".

وعقب مباراة الأرجنتين، اعتبر رونار بأنه سيكون من الصعب على قائد السعودية المشاركة في ما تبقى من مباريات في نهائيات كأس العالم الحالية "سيكون من الصعب على سلمان الفرج خوض مباراة أخرى في هذه البطولة".