بايدن يعتزم إحياء ذكرى الهجوم على الكونغرس في 6 يناير

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس الأمريكي جو بايدن.
الرئيس الأمريكي جو بايدن.   -   حقوق النشر  رويترز

كشف جدول أعمال أصدره مكتب الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الإثنين أنه يعتزم إحياء الذكرى السنوية الثانية لهجوم السادس من يناير- كانون الثاني على مبنى الكونغرس (الكابيتول) في احتفالية تُقام بالبيت الأبيض.

وستكون الاحتفالية التي من المقرر إقامتها يوم الجمعة من المناسبات النادرة التي يخوض فيها بايدن في القضايا الجارية التي أذكتها أعمال الشغب الدموية التي قام بها أنصار سلفه الجمهوري دونالد ترامب. وعرقلت تلك الأحداث التصديق على فوز الرئيس الديمقراطي المنتخب في عام 2020.

وندد بايدن بأعمال الشغب ووصفها بأنها تهديد للديمقراطية وسيادة القانون، لكنه نادرا ما يذكر سلفه بالاسم علنا ويركز في رئاسته على توحيد الصف ومعالجة الانقسام الحزبي في البلاد. وقال بايدن، الذي يدخل قريبا عامه الثالث في المنصب، إنه يعتزم الترشح لفترة ولاية أخرى مدتها أربع سنوات، لكنه لم يترشح رسميا حتى الآن.

وأعلن ترامب، الذي لم يعترف بالهزيمة في انتخابات 2020، أنه يسعى للفوز بترشيح حزبه في انتخابات الرئاسة مرة أخرى في عام 2024.

وفي الشهر الماضي، طلبت لجنة بمجلس النواب الأمريكي يقودها نواب ديمقراطيون تحقق في هجوم 2021 من ممثلي الادعاء الاتحاديين توجيه الاتهام إلى ترامب بارتكاب أربع جرائم منها عرقلة اعمال الكونغرس والتمرد. وكانت هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي يحيل فيها الكونغرس رئيسا سابقا لمحاكمة جنائية. ورفض ترامب تحقيق مجلس النواب ووصفه بأنه متحيز.

في صباح السادس من يناير- كانون الثاني 2021 ألقى الرئيس السابق على أنصاره خطابا ناريا ووبخ علنا نائبه آنذاك مايك بنس لعدم موافقته على خطته لرفض الأصوات التي انتخبت بايدن.

وانتظر ترامب لساعات قبل الإدلاء بتصريح علني بينما اقتحم الآلاف من أنصاره مبنى الكونغرس واعتدوا على أفراد الأمن وهددوا بشنق بنس.

ولقي خمسة أشخاص، بينهم أحد أفراد الشرطة، مصرعهم خلال تلك الأحداث أو بعدها بفترة وجيزة وأصيب أكثر من 140 من أفراد الشرطة، بينما لحقت بمبنى الكونجرس أضرار تقدر بملايين الدولارات.

viber

وكشف جدول أعمال بايدن أن مراسم الجمعة ستقام في الغرفة الشرقية بالبيت الأبيض. ولم يذكر مزيدا من التفاصيل.

المصادر الإضافية • رويترز