أول مسبار قمري كوري جنوبي ينقل صورا عن الأرض والقمر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
تم التقاط هذه الصورة المنشورة في 31 ديسمبر 2022 وقدمها المعهد الكوري لأبحاث الفضاء الجوي (KARI) في 3 يناير/كانون الثاني 2023، وتُظهر صورة بالأبيض والأسود لسطح القمر
تم التقاط هذه الصورة المنشورة في 31 ديسمبر 2022 وقدمها المعهد الكوري لأبحاث الفضاء الجوي (KARI) في 3 يناير/كانون الثاني 2023، وتُظهر صورة بالأبيض والأسود لسطح القمر   -  Copyright  HANDOUT/AFP

أرسل أول مسبار قمري كوري جنوبي، "دانوري"، صوراً مذهلة بالأبيض والأسود عن سطح القمر والأرض، على ما أعلن المركز الفضائي الكوري الجنوبي الثلاثاء.

وكان المسبار "دانوري"، واسمه مركّب من كلمتي "دال" أي القمر و"نوري" أي الاستفادة، انطلق في آب/أغسطس من الولايات المتحدة على صاروخ مصنّع من شركة "سبايس إكس"، ودخل مدار القمر في كانون الأول/ديسمبر بعد تمديد رحلته لتوفير الوقود.

وقد التُقطت هذه الصور بين 24 كانون الأول/ديسمبر والأول من كانون الثاني/يناير، من مسافة تقل عن 120 كيلومترا عن سطح القمر، وفق بيان للمعهد الكوري الجنوبي للبحث الفضائي.

وأشار المعهد إلى أن هذه الصور ومقاطع الفيديو "ستُستخدم لاختيار المواقع التي من شأنها أن تشكّل مهبطاً للمركبات المتجهة إلى القمر سنة 2032". ويجري المسبار "دانوري" دورة كاملة حول القمر مرة كل ساعتين، وفق المركز الفضائي.

وسيباشر المسبار مهمته العلمية الشهر المقبل، سيضع خلالها خريطة لسطح القمر مع تحليل له، كما سيجري عمليات قياس للقوة المغناطيسية وأشعة غاما. وسيختبر المسبار أيضا "الإنترنت الفضائي"، وهي تكنولوجيا تجريبية، من خلال نقل صور وفيديوهات موجهة إلى الارض.

وكان الرئيس يون سوك ييول أشاد الشهر الماضي بإنجازات المسبار "دانوري"، متحدثاً عن "لحظة تاريخية" للبرنامج الفضائي الكوري الجنوبي. وقدمت كوريا الجنوبية خططاً طموحة في مجال الفضاء، تشمل إرسال مركبة فضائية إلى القمر بحلول 2032، وأخرى إلى المريخ بحلول 2045.