ارتفاع الصادرات الألمانية لإيران رغم التوترات الدبلوماسية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
سفارة إيران في برلين.
سفارة إيران في برلين.   -   حقوق النشر  أ ف ب

أظهرت بيانات اطّلعت عليها رويترز الثلاثاء ارتفاع الصادرات الألمانية لإيران العام الماضي على الرغم من تنديد الدول الغربية بحملة طهران المستمرة منذ شهور لقمع الاحتجاجات.

ووفقا لبيانات مكتب الإحصاء الاتحادي الألماني، فإن الصادرات لإيران قفزت 12.7 بالمئة على أساس سنوي في الفترة من يناير- كانون الثاني إلى نوفمبر- تشرين الثاني 2022 لنحو 1.5 مليار يورو (1.6 مليار دولار).

وتجاوز ذلك إجمالي حجم الصادرات الألمانية إلى إيران في عام 2021 الذي وصل لنحو 1.4 مليار يورو، لكنه لا يزال يمثل جزءا صغيرا من إجمالي صادرات ألمانيا صاحبة أكبر اقتصاد في أوروبا والذي بلغ 1.38 تريليون يورو في عام 2021.

وحذت ألمانيا حذو حلفائها وعبرت عن غضبها من الحملة التي شنتها الحكومة على الاحتجاجات التي أشعل فتيلها وفاة الشابة الكردية مهسا أميني إثر احتجاز شرطة الأخلاق لها في سبتمبر- أيلول.

وتضغط برلين حاليا من أجل إصدار حزمة رابعة من عقوبات الاتحاد الأوروبي على طهران واستدعت مرارا السفير الإيراني، كان آخرها للتعبير عن إدانتها لإعدام متظاهرين.

viber

وبحسب وكالة أنباء نشطاء حقوق الإنسان (هرانا)، فإن أكثر من 500 شخص قُتلوا خلال الاحتجاجات في إيران، بينهم العشرات من القُصر. كما أثارت إيران غضب الدول الغربية لتزويدها روسيا بطائرات مسيرة لاستخدامها في الحرب ضد أوكرانيا.

المصادر الإضافية • رويترز