الرسم الأصلي لغلاف مجلّد لقصة "تان تان" يطرح خلال مزاد في باريس

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مديرة "آر كوريال" في بلجيكا  فينسيان دو ترو تقف أمام الرسم الأصلي لغلاف مجلّد قصة "تان تان في الولايات المتحدة" الذي أصدر عام 1942.
مديرة "آر كوريال" في بلجيكا فينسيان دو ترو تقف أمام الرسم الأصلي لغلاف مجلّد قصة "تان تان في الولايات المتحدة" الذي أصدر عام 1942.   -   حقوق النشر  AFP

يطرح مزاد يُرتقب تنظيمه الشهر المقبل في باريس، الرسم الأصلي لغلاف مجلّد قصة "تان تان في الولايات المتحدة" الشهيرة، الذي أنجزه الفنان إيرجيه عام 1942، فيما يُتوقَّع أن تُسجّل عملية البيع هذه رقماً قياسياً جديداً في هذا القطاع.

ويحظى هذا الرسم بشهرة عالمية، ويظهر فيه أحد زعماء الهنود الحمر في الولايات المتحدة، يرتدي لباساً تقليدياً ويشير بإصبعه نحو "تان تان" المُقيّد على أحد العواميد، فيما يلوّح بفأس يمكسه بيده الأخرى.

ويزيّن الرسم منذ 80 عاماً غلاف المجلّد الثالث من سلسلة مغامرات المراسل الصحافي البلجيكي الشاب، والذي يُعد أحد أكثر كتب السلسلة مبيعاً في الولايات المتحدة.

وتعود النسخة الأصلية التي ستطرحها دار "آر كوريال" للبيع وتعرضها حتى مساء السبت في أحد مقراتها ببروكسل، إلى العام 1942. وفي تلك المرحلة، كانت قصة "تان تان في الولايات المتحدة" صدرت منذ عشر سنوات، لكنها لم تُنشر سوى بالأبيض والأسود. وجرى اختيار هذا الرسم المُنجز بالحبر الهندي لأول إصدار ملوّن للكتاب الذي نُشر عام 1946.

ويُراوح السعر التقديري للرسم الذي يعرضه للبيع هاوي جمع بلجيكي لم تُذكر هويته، "بين 2,2 و3,2 ملايين يورو"، بحسب دار "آر كوريال" الفرنسية التي تعرّف عن نفسها بأنها الجهة الأبرز في تنظيم مزادات تتمحور على أعمال فنية من قصص مصوّرة.

وفي كانون الثاني/يناير 2021 ، أعلنت الدار أن رسماً للفنان إيرجيه أعدّه عام 1936 لغلاف أحد مجلدات مغامرات "تان تان" بعنوان "زهرة اللوتس الأزرق" حقق رقماً قياسياً إذ بيع مقابل مبلغ 3,2 ملايين يورو متضمناً النفقات. وبيع الرسم الخاص بغلاف مجلّد "المستكشفون على سطح القمر" عام 2016 لقاء 1,55 مليون يورو.

أسلوب انسيابي

وتقول مديرة "آر كوريال" في بلجيكا فينسيان دو ترو إنّ هذا العمل "بين الرسومات التي تنتمي إلى تاريخ الفن"، معتبرةً أنّ "إيرجيه يمثل إلى جانب ماغريت أهم اسمين في عالم الفن البلجيكي".

ويشكل الرسم أبرز عمل سيُطرح للبيع في باريس بتاريخ العشر من شباط/فبراير. وتقول دو ترو إنّ "حجمه أكبر من الرسوم السابقة، وتفاصيله مثيرة للإعجاب بصورة أكبر".

كذلك، يمثل الرسم بحسب المتخصصة في المجال مثالاً مذهلاً على أسلوب إيرجيه، واسمه الحقيقي جورج ريمي (1907-1983). وروّجت لهذا الأسلوب مجموعة من الرسامين البلجيكيين الذين ينتمون إلى الجيل نفسه. وكان الرسم عُرض عام 2009 في باريس وعام 2010 وفي لوزان (سويسرا) . وأكدت مديرة "آر كوريال" أنه "مُوثّق وأصلي".

وقبل عامين، أثار بيع رسم غلاف "زهرة اللوتس الأزرق" غضب رجل الأعمال البريطاني نك رودويل، الذي يملك حقوق سلسلة قصص "تان تان" المصوّرة، وهو الزوج الثاني لفاني فلامينك، أرملة إيرجيه.

وبيع الرسم الشهير "زهرة اللوتس الأزرق" والذي يظهر تنيناً أسود على خلفية حمراء لأفراد من عائلة كاسترمان، الذين أكدوا أنّ والدهم جان-بول حصل على الرسم "كهدية" من إيرجيه خلال عشاء عائلي عام 1930.

وكان جان بول الذي أصبح في ما بعد مديراً لدار نشر "كاسترمان"، يبلغ حينها 7 سنوات. ويُعتقد أن الطفل طوى الرسم إلى ستة أجزاء واحتفظ به في درج مدى عقود. واتهم رودويل عائلة كاسترمان بعدم إعادة الرسم لمالكيها الأصليين.

إلا أنّ التوتر بين الجهتين زال، وكان مالكو حقوق إيرجيه سعداء بالرقم الذي بيع حققته عملية بيع الرسم، بحسب دو ترو التي تؤكد أنّ "الجميع سعداء لأنّ سوق المزادات يُبرز قيمة تان تان".