شاهد: المحامون الإسرائيليون يتظاهرون ضد مشروع وزير العدل الجديد لتعديل النظام القضائي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مظاهرة للمحامين الإسرائلييين في تل أبيب.
مظاهرة للمحامين الإسرائلييين في تل أبيب.   -   حقوق النشر  أ ب

تظاهر المئات من المحامين الإسرائيليين الخميس أمام محكمة تل أبيب احتجاجا على مشروع حكومي مثير للجدل لتعديل النظام القضائي، معتبرين أنه يهدد الديمقراطية. وتأتي مظاهرة المحامون في أعقاب تقديم وزير العدل الجديد ياريف ليفين تعديلًا للنظام القضائي للسماح للبرلمان بتجاوز قرارات المحكمة العليا.

ووصفت المحامية الستّينية أورنا شير التي كانت ترتدي رداءها الرسمي الأسود مقترحات الوزير ياريف ليفين بـ "الخطيرة" وبأنّها تهدد الديمقراطية. وقالت إن "تعيين القضاة سيكون سياسيا، المحكمة لن تكون مستقلة إنما سيسيطر عليها السياسيون".

شارك في المظاهرة نحو 400 متظاهرا، حمل بعضهم الأعلام الإسرائيلية. ويسعى وزير العدل في الحكومة الجديدة التي أدت اليمين الدستورية نهاية العام الماضي، إلى منح البرلمان مزيدا من الصلاحيات في تعيين القضاة.

يتم اختيار القضاة في إسرائيل من قبل لجنة مشتركة من القضاة والمحامين والنواب وبإشراف وزارة العدل. ومن بين مقترحات الوزير أيضا "بند الاستثناء" الذي يتيح لنواب البرلمان، بأغلبية بسيطة، إلغاء قرار صادر عن المحكمة العليا.

وفي رسالة مفتوحة نشرت الخميس، عبّرت مجموعة من المدعين العامين الحاليين والسابقين في إسرائيل عن "صدمتهم" من مقترحات ليفين. وكتب 11 من كبار القضاة الذين عمل معظمهم في المحكمة العليا "ندعو الحكومة إلى التراجع عن الخطة التي أعلنتها ومنع الضرر الجسيم الذي قد يتعرض له نظام المحاكم وسيادة القانون".

وفي إسرائيل التي ليس لديها دستور، يمكن للمحكمة العليا إلغاء قوانين يقرّها الكنيست إذا اعتبرت أنها تتعارض مع القوانين الأساسية للبلاد. وبالتالي فإن إقرار "بند الاستثناء" من شأنه السماح للبرلمان بإعادة تطبيق قانون سبق أن رفضه القضاة.

في تل أبيب، اعتبرت المحامية بروريا ليكنر مخاطبة المتظاهرين، أن مقترحات الوزير ترقى إلى مستوى "الدمار والانحدار". وأضافت "علينا وقف ذلك".

ومن بين الشعارات التي هتف بها المحامون المتظاهرون "عار" و"لن نسمح بأن يحدث ذلك".

viber

تشكلت في 29 كانون الأول/ديسمبر المنصرم الحكومة وهي الأكثر يمينية في تاريخ إسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو. واستنكر زعيم المعارضة يائير لبيد على الفور في تغريدة مشروع التعديل الذي اعتبر أنه "يعرّض للخطر النظام القضائي الإسرائيلي بأسره".

المصادر الإضافية • أ ف ب