شاهد: أوكرانيون يتدربون على إزالة الألغام في كمبوديا.. أكثر دول العالم تلوثا بالألغام

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ.ب
خبير أوكراني يتلقى تدريبا على إزالة الألغام الأرضية في كمبوديا
خبير أوكراني يتلقى تدريبا على إزالة الألغام الأرضية في كمبوديا   -   حقوق النشر  Heng Sinith/AP2011

أنهت مجموعة مكونة من 15 خبيرا أوكرانيا تدريبا في إزالة الألغام الأرضية في كمبوديا، حيث قام الخبراء الكمبوديون بتبادل الخبرات مع زملائهم الأوكرانيين وبإزالة الألغام من أحد الحقول معا. وتعتبر كمبوديا من أكثر دول العالم تلوثا بالألغام، بينما يُعتبر الأوكرانيون جديدين على هذا المجال نسبيا.

ولا تزال كمبوديا الواقعة في جنوب شرق آسيا مليئة بالألغام إثر ثلاثة عقود من الحروب والصراعات الداخلية التي انتهت عام 1998.

أما مشكلة الألغام في أوكرانيا فهي جديدة، إذ بدأت منذ الغزو الروسي العام الماضي.

وقال خبير إزالة الألغام الأوكراني ستانيسلاف كوليكيوسكي للصحفيين إن فريقه ممتن للتدريب، مضيفا أن 64 من المختصين في نزع الألغام في أوكرانيا أصيبوا بجروح، وقتل 13 أثناء أداء واجبهم.

وأدرجت منظمة "مرصد الألغام الأرضية" غير الحكومية في تقريرها لعام 2022 كلا من كمبوديا وأوكرانيا من بين الدول التسع التي بها تلوث "هائل" بالألغام، أي أن لديها أكثر من 100 كيلومتر مربع من الحقول غير المطهرة.

ويعتبر مختصو إزالة الألغام الكمبوديين من بين الأكثر خبرة في العالم، وقد تم إرسال عدة آلاف في العقد الماضي برعاية الأمم المتحدة للعمل في إفريقيا والشرق الأوسط.

وزار فريق الأوكرانيين مواقع مختلفة خلال أسبوع التدريب، حيث تعرف الزائرون كيفية استخدام جهاز كشف الألغام الياباني المتطور المعروف باسم "نظام التصوير المتقدم للألغام الأرضية" Advanced Landmine Imaging System.