Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا يسقط بالمنطقة الاقتصادية لليابان.. وأمريكا تؤكد ضمان أمن الحلفاء

زعيم كوريا الشمالية وابنته يحضران بطولة ألعاب رياضية
زعيم كوريا الشمالية وابنته يحضران بطولة ألعاب رياضية Copyright Korean Central News Agency/Korea News Service via AP
Copyright Korean Central News Agency/Korea News Service via AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

عملية الإطلاق السبت هي الأولى منذ الاول من كانون الثاني، وتأتي بعد أيام قليلة على إعلان سيول عن تدريبات نظرية مقرّرة الأسبوع المقبل في واشنطن سيبحث خلالها الحليفان في كيفية التصدي لأي استخدام من جانب بيونغ يانغ للسلاح النووي

اعلان

أطلقت كوريا الشمالية السبت صاروخا بالستيا غير محدد، وفق ما أعلن جيش كوريا الجنوبية قبيل مناورات عسكرية أميركية-كورية جنوبية مقرّرة الأسبوع المقبل في واشنطن.

وجاء في بيان لقيادة الأركان المشتركة الكورية الجنوبية أن "كوريا الشمالية أطلقت صاروخا بالستيا غير محدد نحو بحر الشرق"، في إشارة إلى المساحة المائية التي تعرف أيضا ببحر اليابان.

اليابان من جهتها قالت إن الصاروخ سقط على الأرجح في منطقة اليابان الاقتصادية الخالصة، وفق ما أعلن رئيس الوزراء فوميو كيشيدا.

وقال كيشيدا في تصريحات للصحافيين "يبدو أن صاروخا بالستيا أطلقته كوريا الشمالية سقط في منطقة اليابان الاقتصادية الخالصة، شرقي هوكايدو"، وذلك بعدما أشار مسؤول في وزارة الدفاع اليابانية إلى إمكان سقوط الصاروخ على بعد نحو مئتي كيلومتر إلى الغرب من جزيرة أوشيما الواقعة ضمن نطاق منطقة هوكايدو في شمال اليابان.كما نددت الولايات المتحدة بشدة بإطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا، وقالت إنها ستتخذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية الولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة.

وذكر بيان صادر عن أدريان واتسون، المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، أن الصاروخ، الذي أُطلق في البحر قبالة الساحل الغربي لليابان، لم يشكل تهديدا لحظيا ولكنه أثار التوتر في المنطقة.

وقالت "الولايات المتحدة ستتخذ كل الإجراءات الضرورية لضمان أمن أمريكا وجمهورية كوريا (الجنوبية) والحلفاء اليابانيين".

ارتفع منسوب التوتر العسكرية في شبه الجزيرة الكورية بعدما كرّس الزعيم الكوري الشمالي كيم جون أونغ في أيلول/سبتمبر الماضي رسميا سياسة تجعل من الوضعية النووية لبيونغ يانغ أمرا "لا رجعة فيه"، وأجرت بيونغ يانغ عددا قياسيا من التجارب على أسلحتها.

مجموعة السبع تدين سلوك كوريا الشمالية

أدان وزراء خارجية دول مجموعة السبع يوم السبت "بأقوى العبارات" إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا بعيد المدى في البحر قبالة الساحل الغربي لليابان، وقالوا إن الأمر يتطلب ردا موحدا من المجتمع الدولي.

وقال وزراء الخارجية في بيان عقب اجتماعهم على هامش مؤتمر الأمن في ميونيخ بألمانيا "هذا الإجراء يعد انتهاكا صارخا لقرارات مجلس الأمن الدولي ويهدد السلم والأمن الإقليميين والدوليين".

وأضاف الوزراء أن "السلوك المتهور لكوريا الشمالية يتطلب ردا موحدا من المجتمع الدولي بما يشمل اتخاذ مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة المزيد من الإجراءات الهامة".

الجارة الجنوبية عزّزت مناوراتها العسكرية مع حليفتها واشنطن إذ تسعى الحكومة الكورية الجنوبية لتهدئة مخاوف الكوريين الجنوبيين القلقين بشكل متزايد إزاء مدى التزام واشنطن ردع بيونغ يانغ.

عملية الإطلاق السبت هي الأولى منذ الاول من كانون الثاني/يناير، وتأتي بعد أيام قليلة على إعلان سيول عن تدريبات نظرية مقرّرة الأسبوع المقبل في واشنطن سيبحث خلالها الحليفان في كيفية التصدي لأي استخدام من جانب بيونغ يانغ للسلاح النووي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أمريكا تعقد اجتماعاً في مجلس الأمن حول "انتهاكات حقوق الإنسان" في كوريا الشمالية

بعد تجارب بيونغ يانغ الصاروخية.. واشنطن تتّهم مجلس الأمن بـ"التقاعس"

كوريا الشمالية تفاخر بصاروخ جديد مزود بـ "رأس حربي كبير جداً وجارتها الجنوبية تتحدث عن فبركة