Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

أطباء رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلوسكوني يؤكدون إصابته بسرطان الدم

رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلوسكوني
رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلوسكوني Copyright Gregorio Borgia/Copyright 2022 The AP
Copyright Gregorio Borgia/Copyright 2022 The AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أمضى الملياردير الذي يقود حزب "فورتسا إيطاليا" اليميني أربعة أيام في المستشفى الشهر الماضي، بسبب معاناته مشاكل في القلب وفقًا لوسائل إعلام إيطالية، قبل أن يخرج من المستشفى الخميس الماضي.

اعلان

كشف أطباء الخميس أن رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلوسكوني الموجود حاليًا في العناية المركزة يعاني من سرطان الدم والتهاب في الرئة.

وأُدخل قطب الإعلام والسناتور البالغ 86 عامًا، إلى وحدة أمراض القلب في مستشفى سان رافاييلي في ميلانو الأربعاء، بسبب مشاكل في الجهاز التنفّسي.

وبرلوسكوني شخصية مثيرة للجدل ينقسم الايطاليون حولها بين معجب ومزدر، وقد أطلق عليه لقب "الخالد" بسبب المدة الطويلة التي قضاها في عالم السياسة.

وقال الأطباء في بيان: "يخضع برلوسكوني حاليًا للعلاج في قسم العناية المركزة من التهاب في الرئة"، وقد تم تشخيص إصابته بـ"ابيضاض الدم النقوي المزمن"، وهو نوع نادر من سرطان الدم يصيب الكبار في السن.

وأفاد ألبرتو زانغريلو الطبيب الشخصي لرئيس الوزراء الأسبق ورئيس وحدة العناية المركزة للقلب في مستشفى سان رافاييلي وفابيو شيشيري رئيس قسم أمراض الدم في المستشفى، بأن سرطان برلوسكوني في "مرحلة مزمنة ثابتة" ولم يتحول بعد إلى "سرطان دم حاد".

مشكلة في الجهاز التنفسي

وكان وزير الخارجية أنطونيو تاجاني قد صرح لإذاعة "راي أونو"، إنّه تحدّث إلى طبيب برلوسكوني، مضيفًا: "أخبرني أنّ سيلفيو برلوسكوني أمضى ليلة هادئة وأنّ حالته مستقرّة".

وأضاف تاجاني أن برلوسكوني في حالة جيدة تمكنه من إجراء مكالمات هاتفية.

وقال فيديل كونفالونييري أحد أقرب أصدقاء برلوسكوني ورئيس مجموعة ميديسيت التلفزيونية التابعة له خلال مغادرته المستشفى بعد ظهر الخميس: "نحن أكثر تفاؤلًا فاليوم هو أفضل بكثير".

وقالت وسائل إعلام إيطالية إنّ سيلفيو برلوسكوني نُقل بشكل طارئ الأربعاء، بعدما عانى صعوبات في التنفّس وانخفاض مستوى الأكسجين في الدم، ممّا أدى إلى إجهاد القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي لديه.

Luca Bruno/Copyright 2023 The AP
مستشفى سان رافاييلي في ميلانوLuca Bruno/Copyright 2023 The AP

والشهر الماضي، أمضى الملياردير الذي يقود حزب "فورتسا إيطاليا" اليميني أربعة أيام في المستشفى ذاته، بسبب معاناته مشاكل في القلب وفقًا لوسائل إعلام إيطالية، قبل أن يخرج من المستشفى الخميس الماضي.

وقال في رسالة نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي الجمعة: "لقد استأنفت العمل بالفعل. مستعدّ ومصمّم على الالتزام، كما فعلت دائمًا، من أجل البلد الذي أحب".

ونشر الأحد صورة له وهو يبتسم أمام مساحة كبيرة مزروعة بزهور الأقحوان في فيلته في أركور الواقعة في شمال إيطاليا.

بعد هيمنته على السياسة الإيطالية لعقود، يبدو برلوسكوني الآن ضعيفًا جسديًا في المناسبات القليلة التي يظهر فيها في الأماكن العامة.

و"فورتسا إيطاليا" عضو في الائتلاف الحكومي اليميني واليميني المتطرّف بزعامة رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني، التي نشرت تغريدة الأربعاء أعربت فيها عن "تمنياتها الصادقة والقلبية بالشفاء العاجل" لحليفها.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: إطلاق أداة فضائية جديدة طورتها ناسا لقياس التلوث فوق أمريكا الشمالية

تقرير حكومي يشير إلى تلوّث كبير بمبيد زراعي محظور في مياه الشرب بفرنسا

مجموعة السبع تمنح أوكرانيا قرضًا بقيمة 50 مليار يورو باستخدام الأصول الروسية المجمدة