Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

بايدن لا يزال يعتقد أن واشنطن "ستتجنب التخلف عن سداد" ديونها

الكابيتول، مقر الكونغرس، في الولايات المتحدة الأمريكية
الكابيتول، مقر الكونغرس، في الولايات المتحدة الأمريكية Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

عبّر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اليوم، السبت عن تفاؤله بشأن إمكانية التوصل إلى حلّ لأزمة سقف الدين العام لتجنّب تخلّف واشنطن عن سداد ديونها.

اعلان

وقال بايدن لصحافيين في قمة مجموعة السبع في هيروشيما "لا أزال أعتقد أننا سنتمكن من تجنّب التخلف عن السداد".

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، كارين جان-بيير، صباح السبت، إنه لا تزال هناك "اختلافات كبرى" في النقاشات الدائرة بين الجمهوريين والديمقراطيين من أجل التوصل لاتفاق حول الدين العام. 

وأضافت المتحدثة التي ترافق بايدن إلى هيروشيما حيث تعقد قمة السبع إن مخاطر (عدم التوصل لاتفاق) لا يمكن أن يكون هناك أكبر منها للشعب الأمريكي، داعية جميع الأطراف إلى التوصل إلى "حلّ منطقي". 

والجمعة اتخذ الجمهوريون والديمقراطيون قراراً بتعليق المفاوضات الدائرة لوقت قصير بعد الفشل في التوصل لاتفاق. وقال السيناتور الجمهوري دوستي جونسون إن "الاتفاق غير وارد حالياً مع تمسك الطرفين بموقفهما".

وتخوض الإدارة الديمقراطية والمعارضة الجمهورية سباقاً مع الزمن لتجنّب احتمال تخلّف الولايات المتحدة عن سداد التزاماتها بعد الأول من حزيران/يونيو.

وإذا لم يرفع الكونغرس سقف دين الولايات المتحدة بحلول ذلك الوقت، فقد تفوّت الدولة سداد قروضها، في حدث كارثي محتمل بالنسبة للأسواق المالية العالمية.

يشترط الجمهوريون أن يوافق بايدن على خفض كبير في نفقات الميزانية مقابل موافقتهم على رفع سقف الدين، متجاهلين مطلب الديمقراطيين المتكرر بزيادة "نظيفة" في سقف الاقتراض العام.

واتهم الديمقراطيون الجمهوريين باستخدام تكتيكات مفرطة لدفع أجندتهم السياسية قبل الموعد الذي ستبدأ فيه الولايات المتحدة بالتخلف عن سداد ديونها بسبب نفاد أموال الحكومة.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تمهيداً لاحتمال خفضه.. فيتش تضع التصنيف الائتماني للولايات المتّحدة تحت المراقبة

يلين: الولايات المتّحدة قد تتخلّف عن سداد ديونها اعتباراً من 1 حزيران/يونيو

وزارة الخزانة الأمريكية تحذر من أن البلاد مهددة بالتخلف عن سداد ديونها اعتباراً من يونيو