Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

غوارديولا "صانع الفرق" على مشارف ثلاثية تاريخية مع مانشستر سيتي

مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا يقف مع الكأس أثناء احتفاله بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز. مانشستر انجلترا، الأحد 21 مايو 2023.
مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا يقف مع الكأس أثناء احتفاله بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز. مانشستر انجلترا، الأحد 21 مايو 2023. Copyright AFP
Copyright AFP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

سبق لستة مدربين ان احرزوا الثلاثية مرة واحدة منذ اعتماد النظام الجديد في دوري الابطال موسم 1992-93، وغوارديولا احدهم مع برشلونة الإسباني في 2009، لكن احدا لم يحققها مرّتين.

اعلان

بات المدرب الإسباني الاستثنائي بيب غوارديولا على مشارف تحقيق انجاز غير مسبوق من خلال أن يصبح أول مدرب يحقق الثلاثية (الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا) في موسم واحد مرّتين، بعد ان توّج فريقه بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ويخوض سيتي نهائي كأس إنجلترا ضد جاره مانشستر يونايتد في الثالث من حزيران/يونيو المقبل على ملعب ويمبلي في لندن وهو مرشح للفوز بها نظرا للفوارق الفنية بين الفريقين، كما سيكون مرشحا فوق العادة لإحراز باكورة ألقابه في دوري أبطال أوروبا، عندما يواجه إنتر الايطالي في النهائي على ملعب أتاتورك في اسطنبول في 10 حزيران/يونيو.

وسبق لستة مدربين ان أحرزوا الثلاثية مرة واحدة منذ اعتماد النظام الجديد في دوري الابطال موسم 1992-93، وغوارديولا احدهم مع برشلونة الإسباني في 2009، لكن احدا لم يحققها مرّتين.

ويسيطر مانشستر سيتي على الدوري الإنجليزي بشكل شبه كامل بدليل فوزه باللقب خمس مرات في ست سنوات، آخرها في الموسم الحالي عندما تخلف معظم فترات الموسم وراء أرسنال، وتحديدا بفارق 8 نقاط في 7 نيسان/ابريل قبل ان يضرب بقوة في المراحل الاخيرة ويفوز في 12 مباراة تواليا لينتزع اللقب.

"لقد جعل الجميع يبدون أغبياء"

وعلى العموم، أحرز بيب الدوري المحلي 11 مرة خلال 14 موسما على رأس الجهاز الفني لأندية برشلونة وبايرن ميونيخ الألماني ومانشستر سيتي. وحده السير أليكس فيرغوسون أحرز لقب الدوري الانكليزي (برميرليغ) ثلاث مرات توالياً، علما بأن غوارديولا يحرز الثلاثية للمرة الثالثة خلال مسيرته بعد أن حقق الانجاز ذاته مع برشلونة (2009 الى 2011) وبايرن ميونيخ (2014 الى 2016).

واعتبر مدافع مانشستر سيتي السابق ميكا ريتشاردز بأن التشكيلة الحالية في تاريخ النادي هي الأفضل بقوله "جعل غوارديولا التشكيلة الحالية الأفضل على الإطلاق، إنه فريق مدهش".

وتابع "بيب دائما متقدم في افكاره. في موسمه الأول حلّ فريقه في المركز الثالث، ثم طوّره لكي يلعب بالطريقة التي يراها مناسبة. يقوم بأشياء مختلفة وهذا ما يجعله مختلفا عن الاخرين".

وأوضح "انه استثنائي. الجميع اعتبر بانه لا يستطيع نقل عدوى أسلوب برشلونة الى الدوري الانجليزي. لقد جعل الجميع يبدون أغبياء. إنه عبقري. لم يعد ينقصه سوى التتويج بدوري الابطال".

وفي البطولة القارية، ضرب سيتي بقوة في الأدوار الاقصائية لا سيما على أرضه، ففاز على لايبزيغ الألماني 7-صفر، بايرن ميونيخ 3-صفر، وريال مدريد الاسباني حامل اللقب 4-صفر.

صانع الفرق

أشاد به قائد مانشستر يونايتد السابق الإيرلندي روي كين المعلق على شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية بقوله "الفوز بالألقاب ليس سهلا، لكن هذا الفريق متعطش دائما للفوز بها. يبدو الأمر سهلا بالنسبة اليهم لكنهم يملكون العطش والرغبة من اجل مواصلة حصد الالقاب".

واوضح "لقد رأيتم رد فعل اللاعبين خلال التتويج، بدا كأنهم يفوزون باللقب للمرة الأولى. لطالما امتلك بيب افضل اللاعبين لكنه يزرع فيهم دائما روح العطش. انه صانع الفرق، انه الشخص الذي تريده لادارة الدفة".

وعلق لاعب وسط ليفربول السابق جيمي ريدناب "يقوم بيب بأشياء لم نرها في السابق. يقوم بأشياء اعتبرناها مستحيلة. اذا كنت تحب مشاهدة كرة القدم، فانك بلا شك تحب مشاهدة مانشستر سيتي".

وأضاف "سيكون مخيبا جدا اذا لم يفز الفريق بالثلاثية. كل شيء يجوز لكني لا ارى الا الثلاثية".

وأعرب قائد مانشستر يونايتد السابق غاري نيفيل عن اعجابه بالتشكيلة الحالية لبطل انجلترا بقوله "احب تشكيلة بيب الحالية اكثر من أي تشكيلة أخرى. إنها اقوى من الناحية البدنية ومسيطرة. غوارديولا هو الفارق، مدهش ما حققه في اللعبة، يعود الفضل اليه بما ما يقوم به مانشستر سيتي حاليا".

ويدرك بيب بأن فريقه حقق إنجازا كبيرا بقوله "لدي شعور بأنا حققنا امرا إستثنائيا، الجميع يدرك ذلك. لكن من اجل ان نكون الاعظم يتعين علينا الفوز بدوري الابطال، والا فان شيئا ما سيكون ناقصا".

وسبق للمدرب الاسباني ان قاد فريقه الى النهائي القاري عام 2021 وخسر امام جاره تشلسي عام 2021، لكنه يأمل في في سيناريو مختلف هذه المرة في مواجهة إنتر.

الجواب في العاشر من حزيران/يونيو في إسطنبول.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

احتفاء كبير بفيلم سكورسيزي في مهرجان كان

بايدن يدعو قادة اليابان وكوريا الجنوبية إلى محادثات ثلاثية في واشنطن

الدوري الإنجليزي: إيمري يرفض وضع أستون فيلا في خانة المرشحين للقب