Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

كأس إيطاليا: فرصة إنتر لتعويض الإخفاق في الدوري على حساب فيورنتينا

لاعبو إنتر ميلان
لاعبو إنتر ميلان Copyright Antonio Calanni/Copyright 2023 The AP. All rights reserved
Copyright Antonio Calanni/Copyright 2023 The AP. All rights reserved
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

صحيح أن رجال المدرب سيموني إنزاغي يبتعدون بفارق عشرين نقطة عن نابولي المتوّج بلقب الدوري "سيري أ"، إلا أن مشوارهم في باقي الكؤوس قد ينتهي بأبهى الحلل.

اعلان

يدافع إنتر عن لقب كأس إيطاليا لكرة القدم عندما يلاقي الأربعاء على الملعب الأولمبي في روما، فيورنتينا الصائم عن التتويج منذ أكثر من عقدين من الزمن.

ورغم أهمية المسابقة بالنسبة لـ"نيراتزوري"، إلا ان تفكيره منصب على نهائي دوري أبطال أوروبا الذي وضعه بمواجهة بالغة الصعوبة في العاشر من حزيران/يونيو المقبل في اسطنبول، مع مانشستر سيتي المتوّج أخيراً بلقب الدوري الإنكليزي للمرة الخامسة في ستة مواسم.

وصحيح ان رجال المدرب سيموني إنزاغي يبتعدون بفارق عشرين نقطة عن نابولي المتوّج بلقب الدوري "سيري أ"، إلا ان مشوارهم في باقي الكؤوس قد ينتهي بأبهى الحلل.

إنتر المتوّج بلقب الكأس السوبر في كانون الثاني/يناير على حساب جاره ميلان (3-0)، أحرز لقب النسخة الماضية من الكأس على حساب غريمه يوفنتوس 4-2 بعد التمديد، رافعاً رصيده إلى ثمانية ألقاب، مقابل 14 ليوفنتوس و9 لروما.

وفي النسخة الحالية، تخطى أتالانتا 1-0 في ربع النهائي، ثم يوفنتوس (1-1 و1-0)، بموازاة متابعة مشواره في دوري الأبطال حيث أول أصبح أول فريق إيطالي يبلغ النهائي منذ 2017.

ويبدو فريق مدينة ميلانو الشمالية مرشّحاً قوياً لنيل اللقب نظراً لفارق الإمكانات الفنية والنتائج هذا الموسم مقارنة مع فيورنتينا.

وعن الانشغال بنهائي دوري الأبطال، قال الرئيس التنفيذي للنادي جوزيبي ماروتا لإذاعة "راي 1": "هذا يشكّل خطراً. من الطبيعي أن يتصاعد التركيز نحو الأهم، لكن يتعيّن على المدرّب، النادي واللاعبين ايجاد التركيز المناسب لمواجهة كل الالتزامات".

وأضاف ماروتا "كأس إيطاليا مسابقة لها حظوة كبيرة ونحن نقدّرها. أنا متأكد من ان اللاعبين سيكونون مركّزين، ضد خصم من نوعية مميزة".

"لا يمكن توقعه"

وفيما تعزّزت حظوظ إنتر في بلوغ دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد حسم 10 نقاط من رصيد يوفنتوس، ليصبح ثالثاً بفارق نقطتين عن مطارده وجاره ميلان الرابع، لم يكن مشوار فيورنتينا مفروشاً بالورود، إذ يحتل المركز الحادي عشر قبل مرحلتين على نهاية "سيري أ".

بيد ان "لا فيولا" عوّض في المسابقات القارية، اثر بلوغه نهائي كونفرنس ليغ، الثالثة في السلم الأوروبي، أمام وست هام الإنكليزي في 7 حزيران/يونيو.

وفي مسابقة الكأس، استغل فريق مدينة فلورنسا خسارة ميلان أمام تورينو في دور الـ16، وتغلب على الأخير 2-1 ثم تخطى كريمونيزي في نصف النهائي (2-0، 0-0) بعد أن أقصى الأخير نابولي وروما.

ويطمح فيورنتينا الى احراز لقبه السابع في مسابقة الكأس، لكن الأول منذ 2001، الأخير في سجله الرسمي.

وأكّد مديره الرياضي دانييلي برادي "يجب أن نبقى كما نحن: فريق لا يُمكن توقعه. لدينا ثقة كبيرة".

واشتكى مدربه الصاعد بقوة فينتشنتسو إيتاليانو (45 عاماً) من "ارهاق" فريقه بسبب كثرة المسابقات التي شارك فيها هذا الموسم.

وتابع "لكني متأكد من أننا سنستعيد كامل طاقتنا، على الأقل لازعاج أحد أقوى الفرق في إيطاليا".

ويُعدّ إيتاليانو من أبزر الأسماء المرشحة لخلافة لوتشانو سباليتي في تدريب نابولي بطل الدوري، بحال رحيله في نهاية الموسم.

وفي الدوري المحلي، تفوّق فيورنتينا على إنتر في المواجهة الأخيرة بينهما 1-0، على ملعب سان سيرو مطلع نيسان/أبريل الماضي. وبحال تتويجه، سيضمن فيورنتينا المشاركة في مسابقة يوروبا ليغ الموسم المقبل.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: الأوكران يرفعون الأنقاض التي خلفتها الغارات الروسية والأمطار تغرق مناطق في إيطاليا

الجيش الروسي يعلن اعتراض طائرتين حربيتين أميركيتين فوق البلطيق

الشرطة الإيطالية تداهم مكاتب نادي ميلان في إطار التحقيق المتعلق بالاستحواذ عليه