Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

لا تراجع عن الحكم.. رفض استئناف صحافي بيلاروسي بولندي حكم عليه لانتقاده الرئيس

محاكمة الصحفي أندريه بوكزوبوت
محاكمة الصحفي أندريه بوكزوبوت Copyright Leonid Shcheglov/BelTA
Copyright Leonid Shcheglov/BelTA
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بعد تغطيته الاحتجاجات الحاشدة ضد الرئيس ألكسندر لوكاشنكو، حكم على أندريه بوكزوبوت مراسل صحيفة غازيتا فيبورجا اليومية البولندية الواسعة الانتشار، بالسجن ثماني سنوات.

اعلان

رفضت محكمة بيلاروسية الجمعة، استئنافاً قدّمه صحافي بيلاروسي بولندي حكم عليه بالسجن ثماني سنوات، على خلفية تقارير تنتقد نظام الرئيس ألكسندر لوكاشنكو.

وحُكم على أندريه بوكزوبوت، البالغ 50 عاماً، مراسل صحيفة غازيتا فيبورجا اليومية البولندية الواسعة الانتشار وعضو نشط في الأقلية البولندية في بيلاروس في شباط/فبراير.

وكان قد غطى على نطاق واسع الاحتجاجات الحاشدة ضد لوكاشنكو ورفض مغادرة الدولة المتحالفة مع موسكو بعد أن شنت السلطات حملة غير مسبوقة على المعارضة.

وقالت المحكمة العليا في بيلاروس في بيان إن الحكم "لم يتغير، ودخل حيز التنفيذ".

ومثل بوكزوبوت أمام القضاء في مسقطه مدينة غرودنو قرب الحدود البولندية، واُدين بالمشاركة في "أعمال تضر بالأمن القومي" و"التحريض على الكراهية".

دانت بولندا، جارة بيلاروس غربا والعضو في الاتحاد الاوروبي المحاكمة وطالبت بإطلاق سراحه، وبعد رفض القضاء البيلاروسي استئناف بوكزوبوت، قالت وارسو إنها ستفرض تدابير عقابية ضد نظام لوكاشنكو الأسبوع المقبل.

وقال وزير الداخلية البولندي ماريوش كامينسكي على تويتر: "الإثنين سأعلن عن قرار إضافة عدة مئات من ممثلين لنظام لوكاشنكو مسؤولين عن القمع السياسي إلى لائحة العقوبات، من بينه القمع ضد بولنديين مقيمين في بيلاروس".

منذ احتواء احتجاجات 2020 بقسوة، أودع نظام مينسك مئات في السجن ونفى غالبية المنتقدين، وبحسب مجموعة حقوق الإنسان فياسنا، هناك نحو 1511 سجيناً سياسياً في بيلاروس.

وأصبحت بولندا مركزاً للمنفيين البيلاروسيين، وكثيراً ما تشير مينسك بالتحديد إلى وارسو بوصفها تمثل تهديداً خاصاً. وازدادت عزلة بيلاروس بعد سماحها للكرملين باستخدام أراضيها منصة لشن الهجوم على أوكرانيا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

السجن مدى الحياة لمواطن بريطاني التحق بتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا

أليكسي نافالني كتب مذكراته في السجن وأرملته تعلن عن موعد نشرها

تعرّف على مستعمرة أليكسي نافالني الجزائية: "الذئب القطبي" حيث يخيم الظلام والصقيع والتعذيب الوحشي