Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

بنغلاديش: الإفراج عن سجين أعدم 26 من زملائه بتكليف رسمي.. بعد أن أبدى مهارة باستخدام حبل المشنقة

السجين السابق شاه جهان بويان
السجين السابق شاه جهان بويان Copyright -/AFP or licensors
Copyright -/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

من بين من أعدمهم شاه جهان بويان قائد "الجماعة الإسلامية" علي أحسن محمد مجاهد والمعارض صلاح الدين قادر تشودري بعد إدانتهما بارتكاب جرائم حرب، وفق مسؤول آخر طلب عدم الكشف عن هويته.

اعلان

أعلنت سلطات بنغلاديش الأحد الإفراج عن سجين نفّذ بتكليف منها أحكام إعدام بحق أكثر من عشرين سجينا من بينهم قتلة ومدبرو انقلاب مقابل تخفيف عقوبته.

واشتهر شاه جهان بويان بإعدامه 26 شخصا خلال فترة سجنه بعد أن أظهر للمسؤولين مهاراته في استخدام حبل المشنقة عند دخوله السجن قبل 32 عاما بتهمة القتل.

وقالت نائبة رئيس سجن دكا المركزي تانيا زمان "تم تخفيف عقوبة سجنه بسبب الاعدامات التي نفّذها"، والتي بلغ عددها 26.

ومن بين من أعدمهم شاه جهان بويانقائد "الجماعة الإسلامية" علي أحسن محمد مجاهد والمعارض صلاح الدين قادر تشودري بعد إدانتهما بارتكاب جرائم حرب، وفق مسؤول آخر طلب عدم الكشف عن هويته.

كما شنق في عام 2007 صدّيق إسلام، المعروف باسم بنغالا بهاي، القيادي في جماعة "مجاهدي بنغلاديش" المحظورة والذي قاد حملة تفجيرات على مستوى البلاد قبل ذلك بعامين، وفق المسؤول نفسه.

دافع شاه جهان بويان البالغ 74 عامًا عن أفعاله، قائلا إنها ساعدته على تخفيف عقوبته. وقال "لو لم أشنقهم، لقام شخص آخر بذلك ... حتى لو شعرت بالتعاطف، بصفتي محكوما، فأنا ملزم بفعل ذلك".

ورثت بنغلاديش عقوبة الإعدام عن فترة الاستعمار البريطاني، وأعدمت نحو 500 شخص منذ استقلالها عن باكستان في العام 1971.

وتشير منظمات حقوقية إلى أن أكثر من ألفي سجين ينتظرون تنفيذ حكم الإعدام، من بينهم مئات المتطرفين الإسلاميين ومتمردون من حرس الحدود تمّت إدانتهم بقتل ضباط عسكريين كبار. 

وبنغلاديش من الدول القليلة التي ما زالت تنفذ أحكام الإعدام شنقا. جميع منفذي الإعدام في بنغلاديش هم مثل بويان سجناء يقضون عقوبات طويلة يتم اختيارهم وتدريبهم.

واختير لأول مرة في العام 2007 لإعدام إرشاد سيكدر الذي دين بقتل 24 شخصا.

وقال شاه جهان بويان للصحفيين "بغض النظر عن الجريمة التي يرتكبها الشخص، عندما يواجه الموت، ستشعر ببعض التعاطف معه". وأضاف "قضيت عقوبة سجن طويلة... ضمنت السلطات راحتي وأكرمتني".

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: ماراثون في بنغلاديش بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

ثاني تجمّع إسلامي بعد الحج.. "اجتماع بيشوا" في بنغلاديش

مقتل زعيم بارز من أقلية الروهينغا المسلمة بالرصاص في مخيم للاجئين في بنغلاديش