Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

الكيان الصربي في البوسنة يعلّق اعترافه بأحكام المحكمة الدستورية

ميلوراد دوديك زعيم جمهورية صربسكا
ميلوراد دوديك زعيم جمهورية صربسكا Copyright Alexey Filippov/Sputnik
Copyright Alexey Filippov/Sputnik
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

صوّت نواب الكيان الصربي في البوسنة الثلاثاء لصالح تعليق الاعتراف بالأحكام الصادرة عن المحكمة الدستورية في الدولة البلقانية، في خطوة من المرجح أن تؤجج التوتر العرقي في هذه الدولة المنقسمة بشدة.

اعلان

وهذا التصويت هو أحدث تحرك سياسي لميلوراد دوديك زعيم جمهورية صربسكا الذي طالما دعا إلى الانفصال عن المؤسسات المركزية في البوسنة.

وأطلق دوديك عملية التصويت بعد إصدار المحكمة الدستورية في البوسنة قرارًا الأسبوع الماضي يسمح لهيئتها بالاجتماع دون حضور قضاة صرب.

وجاء قرار المحكمة في أعقاب رفض البرلمان البوسني ملء منصب شاغر في هيئة المحكمة.

وقال دوديك قبل التصويت الثلاثاء إن "المحكمة الدستورية تنتهك الدستور بشكل كبير. لقد نزعت شرعيتها بالكامل وقادت نفسها إلى حد العبثية".

انتقاد أميركي

وانتقدت السفارة الأميركية في العاصمة سراييفو بشكل فوري عملية التصويت، قائلة إن هذا التشريع يهدد بتقويض اتفاقات دايتون للسلام لعام 1995 التي أنهت الحرب الأهلية في البلاد.

وأفاد بيان نشر على حساب السفارة الأميركية في تويتر: "هذا عمل سخيف وغير مسؤول، لكنه بالتأكيد يتفق مع جهود السيد دوديك الأخرى لحرمان سكان جمهورية صربسكا من حرياتهم الأساسية في الصحافة والكلام والتجمع".

ويحكم البوسنة نظام إداري معطل أوجدته اتفاقات دايتون التي نجحت في إنهاء الحرب في التسعينات لكنها فشلت إلى حد كبير في تأمين إطار عمل للتنمية السياسية في البلاد.

ووفقًا للاتفاقات تم تقسيم البوسنة إلى كيانين، اتحاد إسلامي كرواتي وكيان صربي يعرف باسم جمهورية صربسكا، وتربط بينهما حكومة مركزية ضعيفة.

وغالبًا ما أثار دوديك حليف الكرملين توترات عرقية وهدد بالانفصال عن مؤسسات الدولة البلقانية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ائتلاف الحزب الحاكم في صربيا يعلن فوزه في الانتخابات البلدية

توتر يرافق الانتخابات المحلية في صربيا والشعبويون الحاكمون يحاولون تعزيز سلطتهم

شاهد: رغم التقارير عن تزوير الانتخابات والمخالفات.. البرلمان الصربي الجديد يبدأ أعماله