Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

العثور على عملات ذهبية عمرها 2300 عام ورفاة أطفال في مقبرة قديمة بقرطاج

جزء من آثار قرطاج القديمة، التي دمرها الرومان عام 146 قبل الميلاد، على الواجهة البحرية بالقرب من تونس العاصمة، 15 مارس 1955.
جزء من آثار قرطاج القديمة، التي دمرها الرومان عام 146 قبل الميلاد، على الواجهة البحرية بالقرب من تونس العاصمة، 15 مارس 1955. Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

اكتشف علماء الآثار خمس عملات ذهبية عمرها 2300 عام وبقايا عظام أطفال في موقع أثري بتونس، حيث تقع مدينة قرطاج القديمة.

اعلان

أسسها الفينيقيون في الألفية الأولى قبل الميلاد، وكانت واحدة من أكبر المدن في العصور القديمة بفضل مينائها الذي جعلها مكاناً مهماً للتجارة في البحر الأبيض المتوسط.  

أصبحت المدينة مركزاً تجارياً مزدهراً، وتطورت في النهاية لتصبح قوة كبيرة في البحر الأبيض المتوسط. حتى أصبحت قرطاج منافساً رئيسياً لروما، التي غزت ودمرت المدينة عام 146 قبل الميلاد، وأصبح الموقع الأثري أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو في عام 1979.

قرابين للآلهة

وكان للمدينة القديمة مكان مقدس يسمى "توفت"، وهي مقبرة يُدفن فيها الأطفال الصغار. وهنا تمكن علماء الآثار من اكتشاف القطع وبقايا الحيوانات والأطفال والرضع الذين ماتوا قبل الأوان.

واكتشف الباحثون في الموقع مئات الجرار الجنائزية التي تحتوي على رماد، والتي كانت مخصصة للإله بعل هامون (إله اللوحات) والإلهة تانيت (إلهة الخصوبة)، وهما إلهتان رئيسيتان في الديانة القرطاجية.

وبالنسبة لوزارة الثقافة التونسية، فإن هذه القطع التي يعود تاريخها إلى القرن الثالث قبل الميلاد تعكس "ثراء هذه الفترة التاريخية و[تؤكد] قيمة حضارة قرطاج". مصنوعة من الذهب، ويبلغ طولها حوالي 2.5 سم، ومختومة بتمثيل الإلهة تانيت. بالنسبة لعلماء الآثار، فقد تركها المصلون الأغنياء هنا كقرابين للآلهة.

جدل حول طوافات قرطاج

تم العثور على توفيتات أخرى في مواقع أخرى ، لكن وظيفتها لا تزال تثير التساؤل. وتشهد بعض المصادر الرومانية والهلنستية والكتابية، بالإضافة إلى بعض الكتب المدرسية الحديثة، على أن التوفيتات كانت المكان الذي انتهى فيه ضحايا تقديم القرابين من الأطفال.

بالنسبة لباحثين آخرين، قد تكون التوفيتات مجرد مقابر للأطفال الذين ماتوا لأسباب طبيعية، أو على أي حال، لا يمكن أن تكون جميع المدافن والبقايا التي تم العثور عليها عبارة عن قرابين للآلهة.

ويبدو أن العملات المعدنية التي تم العثور عليها في موقع قرطاج القديمة ليست الوحيدة التي تم اكتشافها في العالم في الأسابيع الأخيرة.

 ففي 30 تموز/ يوليو، اكتشف أحد الباحثين عن المعادن عملتين ذهبيتين من عصور مختلفة في أحد الحقول بإنكلترا. وفي وقت سابق من هذا الشهر، اكتشف علماء الآثار عدة عملات ذهبية عمرها 500 عام من أنقاض دير في ألمانيا. كما تم العثور على عملة فضية نادرة جداً بالضفة الغربية – يعود تاريخها إلى الثورة اليهودية الأولى ضد الإمبراطورية الرومانية (بين 66 و 70 ميلادية).

المصادر الإضافية • SLATE. FR

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: مقتل 22 عاملاً وفقدان آخرين في انهيار جسر قيد الإنشاء في الهند

شاهد: مهرجان الزيتون الجبلي في تطاوين التونسية يحتفي بالتقاليد المحلية ويتضامن مع فلسطين

ليبيا تلقي القبض على مسؤولين تورطوا في محاولة تهريب 26 طناً من الذهب