Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

شاهد: سيول هائجة دمّرت السدود والمنازل.. الإعصار دانيال يغيّر حياة آلاف الليبيين

آثار الإعصار في ليبيا
آثار الإعصار في ليبيا Copyright -/AFP or licensors
Copyright -/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

لم يعلم الليبيون عندما استقبلوا الإعصار دانيال الذي اجتاح بلدهم صباح يوم السبت الماضي، بأن هذه العاصفة ستغيّر حياتهم بالكامل.

اعلان

فالأمطار الغزيرة، وما تبعها من انهيار للسدود وطوفان للأنهر، حصدت آلاف الأرواح وتركت الكثيرين جرحى، ولم تتمكن السلطات حتى الآن من تحديد الرقم النهائي للخسائر.

وفي مدينة درنة، أكثر المناطق تأثرًا بما حصل، أظهرت الصور المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي سيولًا هائجة، أزاحت منازل من مكانها ومخلّفة خسائر قد يحتاج المواطنون إلى سنوات لتعويضها.

-/AFP or licensors
آثار الإعصار في ليبيا-/AFP or licensors

وتستمر عمليات الإنقاذ وسحب المياه من الشوارع بحثًا عن المفقودين، حيث أعلنت حكومة طرابلس بقيادة عبد الحميد الدبيبة إرسال طائرتَي إسعاف ومروحية و87 طبيبًا وفريق إنقاذ بالإضافة إلى تقنيين من شركة الكهرباء الوطنية لمحاولة إعادة التيار الكهربائي المنقطع.

كما وصلت فرق إنقاذ أرسلتها تركيا إلى شرق ليبيا، وفق السلطات.

-/AFP الهلال الأحمر الليبي
آثار الإعصار في ليبيا-/AFP الهلال الأحمر الليبي

مساعدات طارئة

وأعلن السفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند على منصة "إكس" أن السفارة أصدرت "إعلانًا للحاجة الإنسانية من شأنه السماح بالتمويل الأولي الذي ستقدمه الولايات المتحدة لدعم جهود الإغاثة في ليبيا".

بدوره، قال منسق الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل "الاتحاد الأوروبي يشعر بالحزن لصور الدمار في ليبيا التي دمرتها ظروف جوية قصوى تسببت بخسائر بشرية مأساوية، ويراقب الوضع من كثب وهو على استعداد لتقديم دعمه".

-/AFP
آثار الإعصار في ليبيا-/AFP

كذلك، أعلنت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية آن-كلير لوجندر الثلاثاء أن فرنسا مستعدة لإرسال "مساعدات طارئة" إلى السكان المتضررين في ليبيا.

وأعلن وزير الخارجية الإيطالي أنتونيو تاياني الثلاثاء عبر منصة "إكس" أن إيطاليا ستقدم مساعدات إلى ليبيا، موضحًا "توجّه فريق تقييم بتنسيق من الحماية المدنية الإيطالية إلى البلاد".

ووصفت الناطقة باسم منظمة الصحة العالمية مارغريت هاريس الوضع في ليبيا بأنه "كارثة مأسوية".

وفي الوقت نفسه، لفتت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة إلى اختفاء "أحياء بأكملها" في درنة حيث "جرفت المياه سكانها بعد انهيار سدين قديمين، ما جعل الوضع كارثيًا وخارجًا عن السيطرة".

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

زلزال المغرب: حصيلة الضحايا ترتفع إلى 2901 قتيل وأكثر من 5500 جريح

قلعة كيم جونغ-أون المتحركة.. لماذا يسافر الزعيم الكوري الشمالي بالقطار أثناء زياراته الخارجية؟

إنقاذ مستكشف أميركي بعد تسعة أيام أمضاها في أعماق كهف موركا التركي