Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

استقالة واستياء بعض موظفي الخارجية الأمريكية احتجاجا على دعم بايدن لإسرائيل

شعار وزارة الخارجية الأمريكية
شعار وزارة الخارجية الأمريكية Copyright Charles Dharapak/AP2006
Copyright Charles Dharapak/AP2006
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلن جوش بول، مدير مكتب الشؤون السياسية والعسكرية فى وزارة الخارجية استقالته الأسبوع الماضي بسبب "الخلاف حول السياسة المتعلقة بمساعدتنا الفتاكة المستمرة لاسرائيل" وفقا لصحيفة بوليتيكو.

اعلان

أفادت تقارير إعلامية أمريكية، عن استقالة واستياء بعض موظفي وزارة الخارجية احتجاجا على نهج إدارة بايدن في الدعم المطلق لإسرائيل في حربها على قطاع غزة. 

ونقلت صحيفة بوليتيكو قول بعض موظفى الخارجية الأمريكية، إنهم يشعرون كما لو أن بلينكن وفريقه غير مهتمين بنصيحة خبرائهم بينما يركزون على دعم العملية الإسرائيلية الموسعة فى غزة، وقال أحد المسؤولين بالخارجية الأمريكية: "هناك تمرد يختمر داخل الخارجية على عدة مستويات".

ووجّه بلينكن رسالة إلى موظفي وزارته الجمعة، أشار فيها إلى الظروف "الصعبة" التي تؤثر على السلك الدبلوماسي الأمريكي في إدارة الأزمة.

وقال: "أعلم أنه بالنسبة للكثيرين منكم لم يكن الأمر هذه المرة تحديا على المستوى المهني فحسب، بل على المستوى الشخصي".

و أضاف أن الولايات المتحدة حزينة على خسارة "كل حياة بريئة في هذا النزاع. لهذا السبب أوضح الرئيس بايدن أنه بينما ندعم بالكامل حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، فإن كيفية القيام بذلك مهم"، مشيرا إلى ضرورة احترام "المعاييرالدولية".

وكان المسؤولون الأمريكيون قد تعهّدوا بالدعم الثابت لإسرائيل، حيث بارك الرئيس جو بايدن وبلينكن علنا رد الفعل الإسرائيلي على الهجوم المباغت والدامي لحماس في 7 تشرين الأول/أكتوبر والذي تضمن حملة قصف متواصلة على قطاع غزة المكتظ بالسكان وأسفر عن مقتل أكثر من 4 آلاف فلسطينيا بحسب إحصائية ليوم الأحد.

المصادر الإضافية • موقع بوليتكو

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أوباما: من المستحيل أن تكون محايدًا في مواجهة هذه المذبحة في غزة

الاتحاد الأوروبي: "سخط" دول بسبب "زلة" فون دير لاين إزاء تأييدها اللامشروط لإسرائيل

الأمريكيون يحذرون من "السيناريو المرعب": بوتين سيُزوّد الحوثيين بالأسلحة