Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

لم يحتجزا في نفق.. تفاصيل عملية "تحرير رهينتين" إسرائيليتين في رفح

نوربرتو لويس هار (يسار) وفرناندو سيمون مارمان. منتدى الرهائن والعائلات المفقودة عبر - AP
نوربرتو لويس هار (يسار) وفرناندو سيمون مارمان. منتدى الرهائن والعائلات المفقودة عبر - AP Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أعلن الجيش الإسرائيلي عن إنقاذ رهينتين في عملية "معقدة" نفذها في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، بمشاركة الجيش ووحدة الشرطة الخاصة "يمّام"، وجهاز الأمن الإسرائيلي العام "الشاباك".

اعلان

ورافقت العملية سلسلة من الغارات الإسرائيلية على المدينة التي فر اليها نحو 1.4 مليون نازح هربًا من الحرب والقتال في مناطق القطاع الأخرى.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانييل هاغاري: "إن الرهائن كانوا محتجزين في شقة بالطابق الثاني في رفح تحت حراسة مسلحين من حماس سواء في الشقة أو في المباني المجاورة."

وأضاف هاغاري، أن القوات الخاصة اقتحمت الشقة تحت إطلاق النار في الساعة 1:49 صباح يوم الاثنين، نفذت فيها في ذات الوقت سلسلة من الغارات الجوية استهدفت المناطق المحيطة.

 وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي "إن أعضاء فريق الإنقاذ قاموا بحماية الرهائن بأجسادهم عندما اندلعت معركة عنيفة في عدة أماكن في وقت واحد مع العديد من مسلحي حماس".

تم نقل فرناندو سيمون مارمان (60 عامًا) ولويس هار (70 عامًا)، إلى مستشفى شيبا في إسرائيل.

يقول الجيش الإسرائيلي: "إن 134 رهينة ما زالوا محتجزين في غزة".

قتل نحو 100 فلسطيني في القصف الإسرائيلي الذي تزامن مع تنفيذ العملية بحسب وكالة الإعلام الفلسطينية، التي نقلت عن مصادر طبية اكتظاظ المستشفيات بالجثث والجرحى.

تقول إسرائيل إن رفح آخر معاقل حماس في قطاع غزة، وأعلنت نيتها توسيع الهجوم البري إلى هذه المدينة المكتظة بالنازحين والمتاخمة لحدود مصر.

لكن إعلان إسرائيل صدم المنظمات الدولية والعديد من الدول بضمنها تلك الداعمة لإسرائيل. قال البيت الأبيض يوم الأحد إن الرئيس جو بايدن حذر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو من أنه لا ينبغي لإسرائيل القيام بعملية عسكرية ضد حماس في رفح دون خطة "ذات مصداقية وقابلة للتنفيذ" لحماية المدنيين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إسرائيل غاضبة من تخفيض تصنيفها الائتماني

شاهد: مظاهرات حاشدة في الرباط تنديداً باستمرارالحرب على غزة

شاهد: الجيش الإسرائيلي يواصل عملياته في رفح ويزعم تدمير بنية تحتية لحماس