Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

شاهد: فلسطينيون يستعدون لرمضانٍ قاسٍ في ظل الحرب والنزوح

ظروف قاسية للنازحين الفلسطينيين في رفح
ظروف قاسية للنازحين الفلسطينيين في رفح Copyright Fatima Shbair/Copyright 2024 The AP. All rights reserved.
Copyright Fatima Shbair/Copyright 2024 The AP. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

اعتادت عائلة عُديّ في قطاع غزة التحضير لشهر رمضان قبل بدأه بما لا يقل عن أسبوع كامل، إلا أن ظروف الحرب المستمرة منذ السابع من أكتوبر – تشرين الأول الماضي غيرت من وجه حياتهم بشكل كامل.

اعلان

واضطرت العائلة إلى النزوح من خان يونس بوسط القطاع والاستقرار في رفح جنوبه وسط ظروف معيشية تفتقر إلى الحد الأدنى من أساسيات الحياة فما بالنا بصيام شهر رمضان والاحتفال به.

وقالت أم عُديّ إنها لن تضغط على أطفالها من أجل صيام رمضان هذا العام في ظل الصعوبات الجمّة التي يعانون منها منذ بدء الحرب.

وتمنى أفراد عائلة عُديّ لو توصلت إسرائيل وحركة حماس والفصائل الفلسطينية إلى هدنة ووقف لإطلاق النار قبل رمضان وهو ما لم يحدث حتى الآن.

ويقضي معظم الفلسطينيين النازحين في رفح ساعات طويلة أمام المخابز للحصول على القليل الخبز الذي لا يكفي لسد جوعهم في كثير من الأحيان.

ويطبق الحصار الإسرائيلي على حياة الفلسطينيين في القطاع حتى أصبح الكثير منهم يواجه خطر المجاعة، وبالفعل سجلت وفيات بسبب الجوع خاصة بين الأطفال.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الحكومة الفرنسية تقول إنها تواجه موجة "غير مسبوقة" من الهجمات السيبرانية

متاعب بوينغ لا تنتهي.. إصابة 50 شخصاً على الأقل إثر هزّة مفاجئة على متن طائرة متجهة إلى نيوزيلندا

القاهرة تؤكد مقتل جندي مصري بنيران إسرائيلية على الشريط الحدودي في رفح