Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

بعد أعمال العنف.. ماكرون يتوجه إلى كاليدونيا الجديدة

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون Copyright Ludovic Marin/Copyright 2024 The AP. All rights reserved
Copyright Ludovic Marin/Copyright 2024 The AP. All rights reserved
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قالت بريسكا ثيفينوت، الناطقة باسم الحكومة الفرنسية إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيزور كاليدونيا الجديدة مساء اليوم الثلاثاء.

اعلان

وقُتل ما لا يقل عن ستة أشخاص وأصيب مئات آخرين منذ اندلاع أعمال العنف في كاليدونيا الجديدة اعتراضاً على فرض باريس تعديلات على قوائم الناخبين في الجزيرة.

كذلك ألقي القبض على أكثر من 270 من المتظاهرين وتم فرض حظر تجوال ليلي بالجزيرة.

اندلعت الاضطرابات في 13 مايو/أيار عندما ناقش المجلس التشريعي الفرنسي في باريس تعديل الدستور الفرنسي لإجراء تغييرات على قوائم الناخبين في كاليدونيا الجديدة. وافقت الجمعية الوطنية في باريس على مشروع قانون من شأنه، من بين تغييرات أخرى، أن يسمح للمقيمين الذين عاشوا في كاليدونيا الجديدة لمدة 10 سنوات بالإدلاء بأصواتهم في انتخابات المقاطعات.

ويخشى المعارضون أن يفيد هذا الإجراء السياسيين الموالين لفرنسا في كاليدونيا الجديدة ويزيد من تهميش الكاناك الذين عانوا ذات يوم من سياسات الفصل العنصري الصارمة والتمييز على نطاق واسع.

شارك هذا المقالمحادثة