Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

"يونيليفر" العملاقة تتعهد بخفض استخدام البلاستيك الجديد إلى النصف

"يونيليفر" العملاقة تتعهد بخفض استخدام البلاستيك الجديد إلى النصف
Copyright REUTERS/Piroschka van de Wouw/File Photo
Copyright REUTERS/Piroschka van de Wouw/File Photo
بقلم:  Hassan Refaei
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

"يونيليفر"، وهي شركة هولندية ـ بريطانية، تستخدم سنوياً أكثر من 700 ألف طن من البلاستيك البكر الذي يتم إنتاجه باستخدام المواد الخام بدلاً من المواد المعاد تدويرها، وتتوقع الشركة أن ينخفض استخدامها للبلاستيك البكر إلى النصف بحلول العام 2025.

اعلان

تعهدت شركة "يونيليفر" العملاقة لإنتاج السلع الاستهلاكية، بخفض كميات البلاستيك التي تستخدمها إلى النصف خلال السنوات الخمس المقبلة، وذلك عن طريق استخدام المواد القابلة لإعادة التدوير، واستخدام المواد البديلة للبلاستيك إضافة لاعتماد مواد قابلة لإعادة التعبئة (الزجاجات مثلاً).

وقالت الشركة الرائدة في مجال إنتاج المواد الغذائية والعناية الصحية والرعاية المنزلية، إنها ستبدأ بتحقيق هدفها من خلال تسريع استخدامها للمواد البلاستيكية المعاد تدويرها.

"يونيليفر"، وهي شركة هولندية ـ بريطانية، تستخدم سنوياً أكثر من 700 ألف طن من البلاستيك البكر الذي يتم إنتاجه باستخدام المواد الخام بدلاً من المواد المعاد تدويرها، وتتوقع الشركة أن ينخفض استخدامها للبلاستيك البكر إلى النصف بحلول العام 2025.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة آلان جوب في بيان له: "إن الأمر يتطلب منا إعادة النظر في طريقة تعاملنا مع مسألتي التعبئة والتغليف لمنتجات شركتنا"، مؤكداً على وجوب التوصل إلى مواد تغليف جديدة ومبتكرة تشترط استخدام مواد أخرى غير البلاستيك.

وتعهدت الشركة أيضاً بالمساعدة في جمع ومعالجة عبوات بلاستيكية من خلال الاستثمارات والشراكة في تطوير مرافق إدارة النفايات في العديد من الأسواق التي تعمل فيها، وحددت هدفًا لجمع ومعالجة حوالي 600 ألف طن من البلاستيك سنويًا بحلول عام 2025.

الخطوة التي اتخذتها شركة "يونيليفر" ألحقتها بالشركات العالمية التي اتخذت إجراءات من أجل التقليل من كمية النفايات البلاستيكية ومكافحة خطر التلوث البلاستيكي على الحياة البحرية، ومن تلك الشركات شركة "سينسبري" ثاني أكبر سلسلة متاجر في بريطانيا، وسلسلة مطاعم الهمبرغر "برغركنغ".

للمزيد في "يورونيوز":

المصادر الإضافية • رويترز

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

آلاف المتطوعين يشاركون في تنظيف ساحل شمال إسبانيا من النفايات والبلاستيك

ماليزيا تعلن الحرب على النفايات البلاستيكية: أرضنا ليست مكب العالم

حصان فيراري الجامح سيتحول إلى الكهرباء لكن بنفس صوت المحرك القوي