المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: أوزبكستان تبرز تنوعها الثقافي والفني خلال مشاركتها الأولى في مهرجان الفنون بإيطاليا

euronews_icons_loading
شاهد: أوزبكستان تبرز تنوعها الثقافي والفني خلال مشاركتها الأولى في مهرجان الفنون بإيطاليا
حقوق النشر  euronews
بقلم:  يورونيوز

في حلقة جديدة من برنامج "كولت" تحط يورونيوز الرحال بمدينة البندقية الإيطالية لزيارة مهرجان البينالي للفنون في دورته الـ 59.

ويعرف المهرجان هذه السنة حضور أوزبكاستان لأول مرة بجناح خاص بها.

وتقول نائبة رئيس مجلس مؤسسة تنمية الفن والثقافة الأوزبكية سعيدة ميرزيوييفا في كلمتة ألقتها خلال المهرجان "من دواعي سروري أن أرى الجناح الوطني لأوزبكستان وهو يُسهل هذا التبادل الإبداعي بين الفنانين والموسيقيين في أوزباكستان وخارجها. يعد البينالي فرصة لنا للالتقاء والتعاون، ويسعد قيادة جمهورية أوزبكستان أن تعزز روح التعاون هذه".

يورونيوز
جانب من جناح أوزباكستان في مهرجان بينالييورونيوز

ويركز جناح أوزباكستان على توفير فضاء للتعلم ومشاركة المعارف بين الفنانيين والموسيقين. وتقول المديرة التنفيذية لمؤسسة تنمية الفن والثقافة بجمهورية أوزبكستان غيان أوميروفا إن البرنامج التعليمي هو جوهر "جناحنا وهذا الفضاء مخصص للتعليم… ندعو القيمين على المعارض الفنية والفنانين والمؤرخين للانخراط مع الفنانين الأوزبكيين وخلق هذا النوع من الأجواء النابضة بالحياة".

واستوحى الجناح الأوزبكي تصاميم متنوعة تعكس تنوع الثقافي للبلاد مثل "حدائق المعرفة" التي تمثل مكانا لتجمع وتبادل الأفكار في الثقافة الإسلامية الأوزبكية، حيث نجد حدائق أشجار الخزامى وهي تملئ أروقة الجناح.

كما عمل المصمم جوزيف غريما على تجسيد التراث العلمي الذي تحظى به بلاده في هذا الحدث من خلال التعريف بالموروث العلمي الذي تركه عالم الرياضيات الخوارازمي.

ويقول غريما إن "جناح أوزبكستان يعكس أعمال عالم رياضيات مهم للغاية من القرن التاسع يُدعى الخوارزمي... لقد ترك -هذا العالم- إرثا علميا قويًا نجده الآن مجال علوم الكمبيوتر".

ويضيف "حتى أن كلمة الخوارزمية فيها إشارة إلى أوزبكستان لأن الكلمة اللاتينية ألغوريتم مشتقة من اسم الخوارزمي الذي ينحدر من خوارزم وهي منطقة في أوزبكستان ".

ولم يكن غريما الوحيد الذي جسد "الخوارزميات" في عمله فقد اشتغل الفنان التشكيلي والملحن شارلي تاب رفقة الموسيقي الأوزبكي البارز أبرور زوفاروف على تشكيل لوحات فنية جميلة متناغمة مع المقطوعات الموسيقية التي ألفها بالاستعانة بالخوارزميات لتشكيل مجموعة متنوعة من المقاطع الجميلة في المهرجان.

وكان العرض الموسيقى الذي جذب ضيوف المهرجان إليه فرصة لاكتشاف الطبوع الموسيقية التقليدية التي تحظى بها أوزباكستان.

يورونيوز
تشارلي تاب وهو يعزف على آلة التنبوريورونيوز