المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كاميلا عن الملكة الراحلة إليزابيث الثانية: لا يمكن نسيان ابتسامتها سأتذكرها دوما

الملكة إليزابيث الثانية وكاميلا
الملكة إليزابيث الثانية وكاميلا   -   حقوق النشر  صورة رويترز
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز

قالت كاميلا زوجة عاهل بريطانيا الجديد الملك تشارلز الثالث إن ابتسامة الملكة الراحلة إليزابيث "لا يمكن نسيانها"، وذلك في رسالة تقدير للملكة الراحلة نُشرت يوم الأحد.

وأضافت كاميلا متحدثة عن وفاة الملكة إليزابيث في الثامن من سبتمبر أيلول عن عمر ناهز 96 عاما، "إنها جزء من حياتنا إلى الأبد. أبلغ من العمر الآن 75 عاما ولا أستطيع أن أتذكر وجود أحد إلا الملكة".

وتابعت قائلة في الرسالة الذي تم تسجيلها ضمن حزمة في الأشهر الثلاثة الماضية "لا بد أن الأمر كان صعبا جدا عليها أن تكون المرأة الوحيدة. لم يكن هناك نساء رئيسات للوزراء أو رئيسات. لقد كانت الوحيدة ولذلك أعتقد أنها رسمت دورها بنفسها".

وأصدر تشارلز عددا من الرسائل الشخصية عن الملكة الراحلة، عبر فيها عن أنه سيفتقد "والدتي الغالية".

وقالت كاميلا في الرسالة "لديها هاتان العينان الزرقاوان الرائعتان، وعندما تبتسم تضيئان وجهها بالكامل. سأتذكر ابتسامتها دوما، فتلك الابتسامة لا يمكن نسيانها".

وازدادت شعبية كاميلا، الزوجة الثانية لتشارلز، منذ زواجهما في عام 2005، بعدما هاجمتها الصحافة وكثير من البريطانيين في السابق وحملوها المسؤولية عن انهيار زواجه الأول من الأميرة الراحلة ديانا.

وتكلل هذا التحول عندما منحت الملكة إليزابيث، خلال احتفالها بذكرى مرور 70 عاما على اعتلائها العرش في فبراير شباط، مباركتها لحصول كاميلا على لقب الملكة، وقالت إن لديها "رغبة صادقة" في أن تفعل ذلك.