Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

المزارعون البولنديون ينظمون اعتصامًا في البرلمان بوارسو ضد واردات أوكرانيا ولوائح الاتحاد الأوروبي

احتجاج المزارعين البولنديين
احتجاج المزارعين البولنديين Copyright Euronews
Copyright Euronews
بقلم:  Euronews مع AP
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
هذا المقال نشر باللغة الإنجليزية

أدى استيراد الحبوب من أوكرانيا إلى تفاقم معاناة المزارعين في الاتحاد الأوروبي، الذين يعانون من تدهور وضعهم الاقتصادي منذ مدة.

اعلان

نظم مزارعون من اتحاد المزارعين البولنديين (أوركا) اعتصامًا في مجلس النواب بالبرلمان في العاصمة وارسو يوم الخميس، زاعمين أن سبل عيشهم مهددة على جبهتين.

وقال متحدث باسم النقابة خلال مؤتمر صحفي: "اليوم نريد الاحتجاج على الصفقة الخضراء، وضد فتح الحدود أمام المنتجات التي تتدفق إلى البلاد من أوكرانيا".

وتابع: "لسنا صعاليك أو مشاغبين. نريد الاحتجاج بطريقة حضارية لإظهار المشاكل التي نواجهها في الزراعة".

ويطالب المتظاهرون بعقد اجتماع مع رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك، الذي أجرى محادثات متقطعة مع المحتجين منذ شباط /  فبراير.

وتوعد المزارعون في البرلمان باحتلال مجلس النواب حتى تتم تلبية مطالبهم بالاجتماع مع توسك.

وقد نظم المزارعون احتجاجات مماثلة في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، حيث حاصر المتظاهرون الطرق السريعة الرئيسية للدعوة إلى إعطاء الأولوية للمنتجات الأوروبية وتخفيف اللوائح البيئية التي يقولون إنها تعاقب أعمالهم.

وحظيت الاحتجاجات البولندية بدعم حزب "القانون والعدالة" المحافظ في بولندا، الذي فقد السلطة لصالح توسك في انتخابات الخريف الماضي، والاتحاد الكونفدرالي اليميني المتطرف.

وفي محاولة لتخفيف الضغط المالي على المزارعين، قدمت الحكومة إعانات جديدة للمزارعين، تهدف إلى المساعدة في إدارة فائض الحبوب في السوق.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الأمم المتحدة: نزوح أكثر من 110 آلاف فلسطيني من رفح وسط انخفاض حاد في إمدادات الغذاء

الاتحاد الأوروبي يتحرك لإنهاء إجراءات "سيادة القانون" ضد بولندا

مواد بلاستيكية دقيقة في خصي جميع المشاركين من الرجال في دراسة تتعلق بضعف الحيوانات المنوية