Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

احتجاجاً على الحرب باليمن.. يافطات وأحذية أطفال أمام المفوضية الأوروبية

احتجاجاً على الحرب باليمن.. يافطات وأحذية أطفال أمام المفوضية الأوروبية
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أسفرت الحرب في اليمن، بحسب منظمات أممية، عن مقتل وإصابة عشرات الآلاف من المدنيين لا سيما الأطفال، كما أدى النزاع الدامي، وفقاً لتقرير اليونسيف، إلى نزوح مئات الآلاف من السكان من منازلهم ومدنهم وقراهم، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق، وإلى تدمير كبير في البنية التحتية للبلاد.

اعلان

في إطار الفعّاليات التي تشهدها مدن العالم للتنديد بالحرب الدائرة في اليمن، وضع ناشطون يافطات كبيرة أمام مقر المفوضية الأوروبية في العاصمة البلجيكية بروكسل اليوم الأربعاء، تطالب بوقف الحرب وحماية المدنيين في اليمن.

كما وضع الناشطون على الأرض العشرات من أحذية الأطفال، في إشارة إلى محاولات المدنيين الهرب من عمليات القصف والتدمير والاشتباكات التي طالت كل الأماكن في البلد المنكوب.

وتشهد اليمن وضعا مأساويا بسبب استمرار الحرب حيث تقود السعودية منذ العام 2015 تحالفا عسكريا يضم الإمارات لدعم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ضد جماعة الحوثي، وهو النزاع الذي أدى عن مقتل عشرات آلاف المدنيين وتسبب في أزمة إنسانية خانقة.

وأسفرت الحرب، بحسب إحصائيات هيئات ومنظمات أممية، عن مقتل وإصابة عشرات الآلاف من المدنيين لا سيما الأطفال، كما أدى النزاع الدامي، وفقاً لتقرير اليونسيف، إلى نزوح مئات الآلاف من السكان من منازلهم ومدنهم وقراهم، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق، وإلى تدمير كبير في البنية التحتية للبلاد.

ووصف وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان يوم أمس الثلاثاء الصراع في اليمن بالحرب "القذرة"، مجددا مطالبة السعودية والإمارات العربية المتحدة بالعمل على وضع حدّ لهذا الصراع الدائر منذ سنوات في اليمن.

وجاءت تصريحات لودريان بعد أيام فقط من إعلان وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي بأن "كل الجهود الفرنسية وجهود المجتمع الدولي تسعى لإيقاف الحرب في اليمن وإيجاد حل سياسي"، واصفة الحرب في اليمن بـ "الحرب القذرة".

للمزيد في "يورونيوز":

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

السعودية تقول إن قواتها الخاصة أسرت أمير تنظيم الدولة الإسلامية باليمن

بسبب الحوثيين برنامج الغذاء العالمي يحذر من تعليق المساعدات في اليمن

الرحلات البحرية تستعيد شعبيّتها بعد جائحة كورونا، ولكن بأي ثمن؟