المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بروكسل تنتقد خطة يعمل المشرعون في إسبانيا على اعتمادها لتوسيع استخدام حقوق الري في محمية طبيعية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
بروكسل تنتقد خطة يعمل المشرعون في إسبانيا على اعتمادها لتوسيع استخدام حقوق الري في محمية طبيعية
بروكسل تنتقد خطة يعمل المشرعون في إسبانيا على اعتمادها لتوسيع استخدام حقوق الري في محمية طبيعية   -   حقوق النشر  Manu Fernandez/AP2007

انتقد الاتحاد الأوروبي خطة بيئية يعمل المشرعون في جنوب إسبانيا  من أجل توسيع استخدام حقوق الري لصالح المزارعين بالقرب من واحدة من أكبر الأراضي الخصبة في أوروبا، بحجة أن المشروع "سيزيد من تعريض ملجأ رئيسي للحياة البرية للخطر".

تريد حكومة منطقة الأندلس منح حقوق المياه للمزارعين على مساحة 1460 هكتارًا من الأراضي بالقرب من منتزه دنيانا الوطني وهو محمية طبيعية  حيث صنفته وكالة الأمم المتحدة الثقافية كموقع للتراث العالمي.

منتزه دنيانا الوطني محمية طبيعية

يقع المنتزه في على مصب نهر بجوار المحيط الأطلسي في جنوب غرب إسبانيا ، بمنطقة الأندلس عند الضفّة اليمنى لنهر الوادي الكبير وهو يمتد لمساحة تبلغ  54000 هكتار. 

وهو معروف بتنوّع مداه الجغرافي من بحيرات شاطئية ومستنقعات وغابات صغيرة  كما أنه موطن خمسة أصناف من الطيور. يقول الخبراء، إن الموقع يقصده  أكثر من 500000 عصفور  في فصل الشتاء وحيوانات مهددة بالإنقراض.

البرلمان الإقليمي في الأندلس يصوت الأسبوع القادم على المقترح

من المقرر أن يصوت البرلمان الإقليمي في الأندلس الأربعاء على ما إذا كان سينظر في اقتراح الحكومة أم يعرض عنه . ويحظى الائتلاف الحاكم  المكون من الأحزاب المحافظة والليبرالية بدعم حزب فوكس اليميني المتطرف،  بأصوات كافية لطرح مشروع القانون والموافقة عليه، وقد يصبح الإجراء "قانونًا" ملزما  في الأشهر المقبلة.

وزيرة إسبانية تطالب بضرورة  التخلي عن الخطة لحماية الطبيعة

حثت وزيرة شؤون البيئة الإسبانية ، تيريزا ريبيرا، رئيس حكومة الأندلس الإقليمية  يوم الثلاثاء على "ضرورة" التخلي عن الخطة لحماية الطبيعة والحيوانات المهددة بالإنقراض.

المفوضية الأوروبية حذرت من مغبّة فرض "غرامات باهظة"

وقالت تيريزا ريبيرا،  إن المفوضية الأوروبية حذرت من  مغبّة فرض "غرامات باهظة" إذا تم اتخاذ أي خطوات لاستخراج المزيد من المياه من منتزه دنيانا الوطني بعد تحذيرات متكررة  من الهيئات الأوروبية في أعقاب حكم محكمة أوروبية العام الماضي، "أنحى" باللائمة على إسبانيا "لعدم حماية نظامها البيئي".

وفي هذا السياق، أودعت وزيرة شؤون البيئة الإسبانية ، تيريزا ريبيرا رسالة إلى مكتب رئاسة الحكومة في إسبانيا، موجهة أساسا من المديرة العامة لشؤون البيئة في المفوضية الأوروبية ، فلوريكا فينك هوير والتي أعربت فيها عن "قلقها العميق من التداعيات المحتملة على الطبيعة في حال أصبح الاقتراح قانونًا"

المنطقة تعتبر وجهة سياحية أيضا

وتعتبر االمحيطة ابلمنتزه الآنف الذكر،  وجهة سياحية مهمة و ثروة زراعية  حيث توجد مزارع كثيرة  للفاكهة والخضروات، تقوم السلطات المحلية بتصديرها إلى أوروبا.

وفي هذا الصدد ،قال رئيس إقليم الأندلس، خوان مورينو : "المزارعين كانوا بالفعل يستغلون المنطقة المعنية بشكل غير قانوني للحصول على المياه وأن مشروع القانون سيضفي فقط الطابع الرسمي على استخدامها ويسمح للسلطات بمراقبة أفضل".

قالت المنظمة غير الحكومية المدافعة عن البيئة، SEO Bird Wildlife:  إن القانون المقترح من شأنه " إضفاء الشرعية على الاستخدام المفرط للمياه في منطقة معروفة بافتقادها للتنوع البيولوجي و عدم قدرتها على مقاومة تغير المناخ ويرجع ذلك أساسًا إلى الاستغلال المفرط لطبقة المياه الجوفية التي تنتج هذه الأراضي الرطبة."