المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الناتو يفعّل "الخطط الدفاعية" للحلفاء ويؤكد أن "لا خطط" لإرسال قوات من حلف الأطلسي إلى أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
 الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ
الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ   -   حقوق النشر  Olivier Matthys/AP

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ، الخميس، ليس لدى الناتو قوات في أوكرانيا وليس لديه خطط لنشرها داخلها، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي بعد اجتماع طارىء عقده سفراء الدول الثلاثين الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (ناتو) ، صباح الخميس، في بروكسل بعد بدء عملية عسكرية روسية ضد أوكرانيا.

تفعيل خطط دفاعية

وأعلن الأمين العام لحلف الناتو عن تفعيل الحلف لخطط دفاعية لنشر قوات إضافية داخل الدول الأعضاء للناتو في أوروبا الشرقية، موضحا أن قمة للناتو عبر الفيديو ستعقد يوم الجمعة تتناول تداعيات هجوم روسيا على أوكرانيا. وقال ينس ستولتنبرغ : "سنعقد قمة عبر الفيديو غدًا لتحديد الطرق التي سنتخذها فقد قمنا بتفعيل خطط الدفاع حتى نتمكن من نشر قوة حيثما يكون ذلك ضروريًا". وتابع  "عززنا وجودنا في أوروبا الشرقية منذ أسابيع، و لدينا آلاف الجنود وسنرسل المزيد من القوات في الأيام المقبلة".

مهمّة قوة الرد التابعة لحلف شمال الأطلسي

وتحدث ينس ستولتنبرغ عن "إرسال عناصر" من قوة الرد التابعة لحلف شمال الأطلسي، وهي قوة استعداد عالية تتألف من وحدات برية وجوية وبحرية وقوات خاصة قادرة على الانتشار بسرعة في العمليات حيثما دعت الحاجة و "لديها 40 ألف جندي ومجهزة بقوة عملياتية مشتركة على مستوى عالٍ جدًا من الجاهزية (VJTF) تتكون من 8000 جندي، من بينهم 7000 جندي فرنسي ، مع قوات جوية تخضع حاليًا للقيادة الفرنسية" حسب قوله. مضيفا "هذا الانتشار يهدف إلى منع  أي هجوم" وأن مهمة الناتو دفاعية  محذرا من أي هجوم ضد أحد الحلفاء سيعتبر "هجوما ضد الجميع".

ستولتنبرغ : التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا انتهاك خطير للقانون الدولي

قال الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ، في وقت سابق إن حلفاء الناتو "يدينون بأقوى العبارات الممكنة هجوم روسيا المروع على أوكرانيا ، وهو أمر غير مبرر على الإطلاق". كما أوضح ينس ستولتنبرغ في بيان، إن "التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا انتهاك خطير للقانون الدولي، وتهديد خطير للأمن الأوروبي ـ الأطلسي".

وأكد ستولتنبرغ : "نقف مع شعب أوكرانيا في هذا الوقت العصيب.. الناتو سيبذل قصارى جهده لحماية جميع الحلفاء والدفاع عنهم". وتأتي تصريحات الأمين العام لحلف شمال الأطلسي على خلفية إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إطلاق عملية عسكرية في إقليم دونباس شرقي أوكرانيا، متهما ما سماها "الدول الرائدة" في "الناتو" بدعم من وصفهم بـ"النازيين الجدد في أوكرانيا".