Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

ألمانيا: معلم صفع تلميذا لأنه رفع علم فلسطين.. فما القصة؟

ساحة هرمانبلاتس في حي نويكولن بالعاصمة الألمانية برلين
ساحة هرمانبلاتس في حي نويكولن بالعاصمة الألمانية برلين Copyright Euronews/Nader Alsarras
Copyright Euronews/Nader Alsarras
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي لقطات فيديو تظهر عراكًا وصفعة وجهها معلم لتلميذ مراهق لأن الأخير رفع علم فلسطين داخل ساحة المدرسة الواقعة في برلين. فماذا حدث، وماذا تقول الشرطة؟

اعلان

قالت الشرطة في العاصمة الألمانية برلين إن عراكا نشأ في مدرسة في المدينة بعد أن دخل أحد التلاميذ حاملا علم فلسطين إلى باحة المدرسة. وحسب ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي، فقد صفع أحد المعلمين التلميذ البالغ من العمر 14 عاما لأنه رفع العلم الفلسطيني.

وتظهر مقاطع فيديو عددا من التلاميذ وهم مجتمعين حول التلميذ الذي رفع علم فلسطين في ساحة المدرسة الثانوية "إرنست أبّه" بنويكولن. ويُعرف حي نويكولن في العاصمة بأنه منطقة يسكنها العديد من المهاجرين من أصول فلسطينية ولبنانية وجاليات أخرى.

وحسب بيان لشرطة برلين، فقد دخل التلميذ الذي يبلغ من العمر 14 عاما ملثما ورافعا علم فلسطين، عندما طلب منه معلم يبلغ من العمر 61 عاما أن ينزل العلم ويضعه في الحقيبة. وبحسب الشرطة، نشبت مشادة كلامية بين الإثنين، تدخل على إثرها تلميذ عمره 15 عاما، متضامنا مع زميله. 

وتقول الشرطة إن ابن الـ15 عاما هاجم المعلم و"نطحه"، مما جعل المعلم يرد على الأخير بصفعة، الذي بدوره ركل المعلم مجددا في بطنه. وتقول الشرطة إنها تحققت من الأوراق الثبوتية للأشخاص الذين شاركوا في العراك، وإنها تواصل التحقيق في الحادثة.

وشكك بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي في صحة رواية الشرطة، حيث أن لقطات الفيديو تظهر التلميذ الذي كان يحمل العلم مكشوف الوجه وليس ملثما. آخرون انتقدوا تعامل المعلم مع الموقف، قائلين إن هذا التصرف يغذي مشاعر العنصرية ضد الفلسطينيين، حسب تعبيرهم.

وكانت شرطة برلين قد فرقت مساء الأحد مظاهرة في شارع في المنطقة ذاتها يطلق عليه السكان المحليون "شارع العرب"، واعتقلت عددا من المشاركين فيه.  وتقول الشرطة إن الاعتصام المؤيد للفلسطينيين كان يمجد "أعملا إجرامية" حسب وصفها لعملية "طوفان الأقصى" التي أطلقتها حماس فجر السبت.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ألمانيا تطلب "الصفح" عن الجرائم الاستعمارية ومذبحة ماجي ماجي في تنزانيا

بعد شهر من الزلزال المدمر.. المغرب يحتضن الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدولي

مستبعدة روسيا..سويسرا تستضيف قمة السلام الأوكرانية