Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

رئيسة المفوضية الأوروبية تعين سياسياً مقرباً منها في منصب مهم وتشعل الجدل حول "المحسوبية"

ماركوس بيبر في البرلمان الأوروبي.
ماركوس بيبر في البرلمان الأوروبي. Copyright European Union 2024.
Copyright European Union 2024.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
هذا المقال نشر باللغة الإنجليزية

تواجه رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين تهمًا حول المحاباة بعد تعيينها نائبا في البرلمان الألماني من حزبها الاتحاد الديمقراطي المسيحي، مبعوثًا للشركات الصغيرة والمتوسطة ضمن المفوضية الأوروبية، ما أثار حفيظة بعض المفوضين ونواب البرلمان الأوروبي.

اعلان

ويتعلق الأمر بالنائب في البرلمان الأوروبي، الألماني ماركوس بيبر، والذي عيّنته مواطنته فون دير لاين مبعوثًا للشركات الصغيرة والمتوسطة، وهو منصب مدته خمس سنوات براتب يصل إلى 17000 يورو شهريًا.

وتمّ تقديم طعن يطلب مناقشة عملية التوظيف من طرف أربعة مفوضين وهم الإسباني جوزيب بوريل والفرنسي تييري بريتون، واللوكسومبورغي نيكولاس شميت والإيطالي  باولو جينتيلوني حيث كتبوا رسالة إلى رئيس المفوضية وطالبوا بتوضيحات.

أعتقد أنه يجب إعادة عملية الإنتقاء
دانيال فرويند
عضو البرلمان الأوروبي عن حزب الخضر

طعن في التعيين

كما طالب أعضاء البرلمان الأوروبي الاشتراكيون والليبراليون والخضر بإلغاء اختيار فون دير لاين خلال قرار بشأن ميزانية المفوضية الأوروبية لعام 2023.

وقال دانيال فرويند، عضو البرلمان الأوروبي عن حزب الخضر الألماني، ليورونيوز: "أعتقد أنه يجب إعادة عملية الانتقاء، هذه المرة يجب عليهم الالتزام بالمعايير التي حددوها بأنفسهم، لقد قالوا: سيتم تحديد الانتقاء على أساس الاستحقاق، والتوازن بين الجنسين، وإذا كان هناك مرشحان لهما نفس المؤهلات، يذهب الاختيار إلى إحدى الدول الأعضاء التي يكون فيها التمثيل أقل".

وأضاف فرويند أنه وفقا لتقارير إعلامية، فإن ماركوس بيبر يعتبر أقل تأهيلا من مرشحين آخرين، بما في ذلك عضو برلماني تشيكي ليبرالي.

وقال فرويند: "أريد إجراءً يحصل فيه أفضل مرشح على الوظيفة فعلًا"، موضحًا أن سبب التعيين ربما قد يكون سياسيًا، وأنّ ماركوس بيبر عضو في الاتحاد الديمقراطي المسيحي، وهو نفس الحزب الذي تنتمي إليه فون دير لاين.

وشدّد فرويند على فكرة المساواة بين الجنسين: "كانت هناك مشكلة بولاية شمال الراين وستفاليا (الألمانية)، مع وجود عدد كبير جدًا من أعضاء البرلمان الأوروبي الذكور حيث يسعى حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي لتحقيق التوازن بين الجنسين بالمنطقة الألمانية. يبدو أنه كان من المفيد للحزب أن يحصل ماركوس بيبر على هذه الوظيفة. سواء لعب هذا دورًا في الإجراء، نعم أم لا، لا أعلم".

ردّ المفوضية الأوروبية

من جهتها، دافعت المفوضية الأوروبية عن هذا التعيين، مشيرة إلى اتباع الإجراءات المعتادة. وأوضح إريك مامير الناطق باسم المفوضية الأوروبية، إن "العملية بسيطة للغاية. إنه اقتراح من المفوض المسؤول عن شؤون الموظفين، يوهانس هان، وبالاتفاق مع الرئيسة وبعد التشاور مع مفوض الوزارة، في هذه الحالة تييري بريتون".

وقال المتحدث إن مراحل عملية الاختيار لن يتم الإعلان عنها، لكن الرئيسة فون دير لاين "لديها ثقة كاملة في أن العملية جرت في ظل الامتثال الكامل للإجراءات".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الكتل السياسية الأساسية في البرلمان الأوروبي تندد بتصريحات أوربان وفون دير لاين ترد بشكل غير مباشر

فون دير لاين تؤيد دعوة بولندا واليونان لبناء "درع الدفاع الجوي" الأوروبي

بشكل مفاجئ.. رئيس الوزراء البريطاني يحدد الرابع من تموز موعدًا لانتخابات عامة