Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

إسبانيا تتعهد بتزويد أوكرانيا بالمزيد من صواريخ الدفاع الجوي للتصدي للقنابل الانزلاقية الروسية

رئيس الوزراء الإسباني بيدو سانشيز مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي
رئيس الوزراء الإسباني بيدو سانشيز مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي Copyright Paul White/Copyright 2024 The AP. All rights reserved
Copyright Paul White/Copyright 2024 The AP. All rights reserved
بقلم:  Adel Dellal
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

لا تزال كييف حسب زيلينسكي بحاجة ماسة إلى سبعة أنظمة دفاع جوي أخرى من طراز باتريوت أمريكية الصنع لمنع روسيا من استهداف شبكة الكهرباء والمناطق المدنية وكذا الأهداف العسكرية، بالقنابل المنزلقة المدمرة التي تسبب دمارًا واسع النطاق.

اعلان

حصل الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على تعهد إسباني بتقديم صواريخ دفاع جوي إضافية للمساعدة في التصدي لنحو 3 آلاف قنبلة قال إن روسيا تطلقها كل شهر على أوكرانيا مع دخول الحرب عامها الثالث.

وأثمرت زيارة زيلينسكي صباح اليوم الاثنين إلى إسبانيا، عن توقيع اتفاقية أمنية ثنائية مع مدريد، ستخصص مليار يورو من المساعدات العسكرية لأوكرانيا في عام 2024، و5 مليارات يورو بحلول عام 2027 وتشير الإتفاقية إلى المزيد من دبابات ليوبارد وذخائر المدفعية. وشدّد رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز على ضرورة مضاعفة الدعم لأوكروانيا في ظلّ استمرار العدوان الروسي.

ولا تزال كييف حسب زيلينسكي بحاجة ماسة إلى سبعة أنظمة دفاع جوي أخرى من طراز باتريوت أمريكية الصنع لمنع روسيا من استهداف شبكة الكهرباء والمناطق المدنية وكذا الأهداف العسكرية، بالقنابل المنزلقة المدمرة التي تسبب دمارًا واسع النطاق.

خلال مؤتمر صحفي قال زيلينسكي: "إذا كانت لدينا أنظمة باتريوت الحديثة هذه، فلن تتمكن الطائرات الروسية من التحليق على مسافة قريبة بما يكفي لإسقاط القنابل الإنزلاقية على السكان المدنيين والجيش".

والقنابل الانزلاقية هي قنابل ثقيلة تعود للحقبة السوفيتية وهي مزودة بأنظمة توجيه دقيقة ويتمّ إطلاقها عبر طائرات تحلق خارج نطاق الدفاعات الجوية، وتزن أكثر من طن وخلال انفجارها تحوّل الأهداف إلى قطع صغيرة، مما يترك حفرة كبيرة.

وقال زيلينسكي إن هناك حاجة إلى نظامي باتريوت لحماية منطقة خاركيف الشمالية الشرقية، حيث شنت قوات الكرملين هجوما عبر الحدود في 10 مايو-أيار. وأعلن حاكم ولاية خاركيف أوليه سينيهوبوف أن عدد قتلى الهجوم بالقنابل الانزلاقية على مركز تجاري في خاركيف، السبت، ارتفع إلى 18 شخصا، فيما لا يزال خمسة أشخاص في عداد المفقودين.

أدى هجوم خاركيف لزيادة الضغط على الجيش الأوكراني المنهك بالفعل، والذي كان يقاتل في الأشهر الأخيرة الحملة الروسية المكثفة في منطقة دونيتسك الشرقية المحتلة جزئيًا. وقال زيلينسكي الأحد إن جيش الكرملين يتجمع في نقطة أخرى أقصى شمال روسيا، ولكن قرب خط المواجهة الذي يبلغ طوله نحو ألف كيلومتر، بهدف إرهاق الجيش الأوكراني المنضب وكسر مقاومته في المنطقة.

وباتريوت هو نظام صاروخي أرض-جو موجه تم نشره لأول مرة في الثمانينيات ويمكنه استهداف الطائرات وصواريخ كروز والصواريخ الباليستية قصيرة المدى، وهو باهظ الثمن ولكنه فعال حيث تسعى الجيوش حول العالم للحصول عليه. ومن المقرر أن يزور زيلينسكي البرتغال المجاورة يوم الثلاثاء.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أوكرانيا تجلي السكان من البلدات الحدودية في خاركيف وسط قصف روسي عنيف

هجوم روسي كبير على شرق أوكرانيا وسلطات كييف تجلي المئات من السكان

بقيمة 400 مليون دولار.. واشنطن تعتزم الإعلان عن حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا