المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أداة إسرائيلية لرصد الجرائم المالية يعتمدها بنك المشرق الإماراتي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
شعار بنك المشرق الإماراتي
شعار بنك المشرق الإماراتي   -   حقوق النشر  AP Photo

قالت شركة ذيتاراي الإسرائيلية وبنك المشرق الإماراتي يوم الإثنين إن البنك حصل على ترخيص استخدام أداة لمراقبة التعاملات طورتها شركة ذيتاراي للأمن السيبراني من أجل رصد الجرائم المالية.

وقال مارك جازيت الرئيس التنفيذي لذيتاراي إن هذا أول ترخيص مباشر مع بنك من الإمارات ورفض الإفصاح عن قيمة الرسم السنوي للترخيص.

وتستخدم ذيتاراي الذكاء الاصطناعي في رصد المخاطر المالية على الإنترنت مثل غسل الأموال والاحتيال المصرفي.

وقال جازيت لرويترز "إنها مثل آلة المسح الضوئي تقريبا".

وقال بنك المشرق، الذي سبق أن دفع ملايين الدولارات للولايات المتحدة بسبب انتهاك عقوبات، إن تكنولوجيا ذيتاراي تمكن البنوك من إحباط مخاطر الجرائم المالية بفاعلية في فضاء المدفوعات عبر الحدود الذي يتزايد تعقيدا.

وشددت الإمارات القواعد المنظمة للعمل المصرفي والمالي في السنوات الأخيرة لتبديد تصور بأنها بؤرة لأعمال مالية غير قانونية فحثت البنوك على زيادة إجراءات مكافحة غسل الأموال.

وكانت إسرائيل والإمارات قد أقامتا علاقات رسمية في 2020 بموجب اتفاق بوساطة أمريكية تم توسيعه فيما بعد ليشمل البحرين والمغرب والسودان.

وقال جازيت إنه يأمل أن يمهد الاتفاق مع بنك المشرق الطريق للمزيد من العقود في الإمارات ودول عربية أخرى.

المصادر الإضافية • رويترز