المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع مبيعات رينو في الربع/1 بسبب الحرب الأوكرانية وأزمة أشباه الموصلات

تراجع مبيعات رينو في الربع/1 بسبب الحرب الأوكرانية وأزمة أشباه الموصلات
تراجع مبيعات رينو في الربع/1 بسبب الحرب الأوكرانية وأزمة أشباه الموصلات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

باريس (رويترز) – شهدت شركة رينو، شركة السيارات الغربية الأكثر انكشافا على السوق الروسية، انخفاضا في المبيعات خلال الربع الأول من العام بسبب الحرب في أوكرانيا ونقص أشباه الموصلات، وهو ما فاق تأثيره جزئيا زيادة الأسعار وارتفاع مبيعات السيارات الكهربائية.

وأعلنت الشركة يوم الجمعة أن إيراداتها انخفضت 2.7 بالمئة على أساس سنوي إلى 9.748 مليار يورو (10.6 مليار دولار). وباستبعاد أنشطة أفتوفاز ورينو روسيا حققت الشركة مبيعات قيمتها 8.9 مليار يورو بانخفاض 1.1 بالمئة على أساس سنوي.

يأتي هذا التراجع مع انخفاض مبيعات الشركة بأكثر من 17 بالمئة مقارنة بالربع الأول من 2021 إلى 552 ألف سيارة وهي أقل مبيعات فصلية تسجلها الشركة منذ ذروة الأزمة المالية العالمية في 2009.

وقالت الشركة إن مبيعاتها من السيارات الكهربائية بالكامل والسيارات الهجينة زادت 13 بالمئة وشكلت 36 بالمئة من المبيعات.

وأعلنت الشركة أنها قررت خفض الإنتاج 300 ألف سيارة في 2022 بسبب أزمة أشباه الموصلات العالمية، مضيفة أن معظم هذا الخفض سيكون في النصف الأول من العام.