Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

أنثى فهد مرقط تتنعم بالحرية لساعات إثر هروبها الخاطف من حديقة حيوانات دالاس

فهدان مرقطان في حديقة حيوانات بنسلفينيا الامريكية. 2015/06/26
فهدان مرقطان في حديقة حيوانات بنسلفينيا الامريكية. 2015/06/26 Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

سبق لحيوانات في حديقة دالاس أن هربت من أقفاصها، وأشهر عمليات الهروب تلك التي حدثت سنة 2004، عندما قفز الغوريلا "جباري" عاليا متخطيا السور، لينطلق في حالة من الهيجان استمرت 40 دقيقة، جرح خلالها ثلاثة أشخاص.

اعلان

استمتعت أنثى فهد مرقط ببرهة من الحرية لم تستمر طويلاً، بعد أن فرت من موئلها في حديقة حيوان دالاس وظلت طليقة لأكثر من ست ساعات، مما دفع المسؤولين إلى إغلاق الحديقة وإعلان "حالة طوارئ".

وتم الإبلاغ عن اختفاء أنثى الفهد، نوفا، التي يتراوح عمرها من ثلاث إلى أربع سنوات، في حوالي الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي، مما أدى إلى إعلان "حالة طوارئ "، تتعلق بإخطار جميع الموظفين بفقدان حيوان غير خطير. 

وقالت حديقة الحيوان إنه تم العثور على القطة الكبيرة في نهاية المطاف بالقرب من منزلها المحاط بالسياج، بعد أن أجرى عناصر الشرطة عمليات بحث، استخدموا خلالها مسيّرات مزودة بقدرات تفتيش بالأشعة تحت الحمراء للبحث في المواقع المخفية بين الأشجار.

وقالت حديقة الحيوان في بيان نشر على مواقع التواصل الاجتماعي: "يسعدنا أن نعلن أننا حددنا موقع أنثى الفهد المرقط نوفا في حديقة الحيوان بعد ظهر هذا اليوم وكانت قريبة جدا من منزلها، وتمكنت الفرق من تأمينها".

وكان هاريسون إيديل نائب رئيس حديقة الحيوان لرعاية الحيوانات والحفاظ عليها قد قال في مؤتمر صحفي في وقت سابق: "إنها لا تشكل خطرا على البشر"، وأضاف قوله إنه ليس من المعلوم تحديدا متى هربت أنثى الفهد، لكن يبدو أنها فرت من خلال قطع في السياج الذي يحيط بالقفص.

والفهود المرقطة، ويطلق عليها ذلك بسبب أشكال فرائها الشبيهة بالغيوم، تسكن الغابات الكثيفة في سفوح جبال الهيمالايا وجنوب شرق آسيا وجنوب الصين وتتضاءل أعدادها في البرية.

وسبق لحيوانات في حديقة دالاس أن هربت من أقفاصها، وأشهر عمليات الهروب تلك التي حدثت سنة 2004، عندما قفز الغوريلا "جباري" عاليا متخطيا السور، لينطلق في حالة من الهيجان استمرت 40 دقيقة، جرح خلالها ثلاثة أشخاص، قبل أن ترديه الشرطة قتيلا بإطلاق النار عليه. وكان جباري يزن 154 كيلوغراما.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: مواجهة بين كلب وسمكة قرش في جزر البهاما

أمم إفريقيا للمحليين في الجزائر: الكاف يجري تحقيقا بشأن تصريحات حفيد مانديلا عن الصحراء الغربية

دراسة: 38 بالمائة من صفحات الويب التي تم إنشاؤها في عام 2013 لم تعد متاحة