البابا فرانسيس الأول يحتفل بعيد ميلاده الحادي والثمانين

البابا فرنسيس يحتفل بعيد ميلاده مع الأطفال المرضى في الفاتيكان

احتفل البابا فرنسيس الأول بعيد ميلاده الحادي والثمانين اليوم الأحد مع أطفال مرضى زارهم في مستوصف "سانتا مارثا" الذي يقدم خدمات طبية للأطفال المهاجرين بشكل أساسي.

احتفل البابا فرنسيس الأول بعيد ميلاده الحادي والثمانين اليوم الأحد مع أطفال مرضى زارهم في مستوصف "سانتا مارثا" الذي يقدم خدمات طبية للأطفال المهاجرين بشكل أساسي.

وتحلق الأطفال حول البابا في المستوصف المقام على أراضي الفاتيكان فيما امتدت أمامهم على الطاولات قطعاً من البيتزا وكعكة عملاقة.

ويحرص البابا فرنسيس الأول بأن يكون الاحتفال بعيد ميلاده متواضعاً، ولكن هذا العام احتشد عدد كبير من المؤمنين في ساحة القديس بطرس حيث طل البابا من نافدته البابوية للصلاة وحلول البركة، فيما أخذ الأطفال يرددون أغنية "تانتي أوغوري" النسخة الإيطالية من أغنية عيد ميلاد سعيد.

مئات من الأطفال حضروا إلى المكان للتزود من النعمة البابوية، وخاطبهم البابا بالقول: "أطفالي الأعزاء، أشكركم على حضوركم المفرح وأتمنى لكم عيد ميلاد سعيد، وعندما تصلي في المنزل، مع عائلتك تذكر رقة الطفل يسوع الذي ولد من أجل أن يمنحنا حبه، وهذا هو عيد الميلاد الحقيقي".

آخر الفيديوهات