فيديو

euronews_icons_loading
احتجاج في الخرطوم على الانقلاب العسكري في أكتوبر / تشرين الأول والاتفاق اللاحق الذي أعاد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك للسلطة في السودان.

بدون تعليق: قتيل و125 جريحا في أضخم مظاهرة بالسودان منذ الانقلاب

في الذكرى الثالثة لثورة التاسع عشر من كانون الأول/ديسمبر 2019 التي أسقطت عمر البشير، خرجت حشود ضخمة من السودانيين الأحد في الخرطوم وفشلت قوات الأمن التي كانت تغلق الجسور الرابطة بين ضفتي النيل في العاصمة من السيطرة عليها وتمكنت قوافل المحتجين من الوصول الى القصر الجمهوري.

وبحلول المساء حاول المتظاهرون الاعتصام أمام البوابة الجنوبية للقصر الجمهوري في وسط الخرطوم الا أن قوات الامن فرقتهم بالقوة بعد اطلاق كثيف للغازات المسيلة للدموع.

وأعلنت لجنة الأطباء المركزية (نقابة الأطباء) في بيان الإثنين مقتل "مجذوب محمد أحمد، 28 سنة ... يوم أمس (الأحد) برصاص حي في الصدر جراء القمع الوحشي الذي تعرضت له منطقة شرق النبل بالخرطوم".

viber

وصباح الإثنين، واصلت قوات الأمن اغلاق بعض الجسور التي تربط وسط العاصمة بمنطقتي أم درمان (غرب) وبحري (شمال)، وفق صحفي من وكالة فرانس برس.