تكريم ضحايا حريق برج غرينفيل في لندن

فيديو. بدون تعليق: بعد خمس سنوات... لا تزال الصدمة كبيرة بعد الحريق الدامي لبرج غرينفيل في لندن

توافد العشرات من البريطانيين على برج غرينفيل في لندن لوضع الزهور عند سفح البرج الذي شهد حريقا ضخما أودى بحياة 72 شخصا. المبنى الذي لا يزال مكسيا بغطاء المشمع تحول إلى نصب تذكاري لأرواح الأشخاص الذين لقوا حتفهم في أسوأ حريق سكني في بريطانيا منذ الحرب العالمية الثانية. بعد مرور خمس سنوات، لا تزال المشاعر حزينة بشأن معاملة الناجين والضحايا، الذين لم يتم إعادة تسكين بعضهم بشكل دائم. وفي خطوة مماثلة، قامت الفنانة تيوزداي غرينيدج، التي نجت ابنتها من الحريق، بخياطة لحاف تذكاري عملاق مع متطوعين في مكتبة في غرب لندن تخليدا لذكرى الضحايا.

توافد العشرات من البريطانيين على برج غرينفيل في لندن لوضع الزهور عند سفح البرج الذي شهد حريقا ضخما أودى بحياة 72 شخصا. المبنى الذي لا يزال مكسيا بغطاء المشمع تحول إلى نصب تذكاري لأرواح الأشخاص الذين لقوا حتفهم في أسوأ حريق سكني في بريطانيا منذ الحرب العالمية الثانية. بعد مرور خمس سنوات، لا تزال المشاعر حزينة بشأن معاملة الناجين والضحايا، الذين لم يتم إعادة تسكين بعضهم بشكل دائم. وفي خطوة مماثلة، قامت الفنانة تيوزداي غرينيدج، التي نجت ابنتها من الحريق، بخياطة لحاف تذكاري عملاق مع متطوعين في مكتبة في غرب لندن تخليدا لذكرى الضحايا.

آخر الفيديوهات