فيديو

euronews_icons_loading
الكينيون يحيون روح الملكة إليزابيث الثانية.

بدون تعليق: على طريقتهم... الكينيون يحيون ذكرى الملكة إليزابيث بذكريات زياراتها إلى بلدهم

في الوقت الذي ينعى فيه العالم وفاة الملكة إليزابيث الثانية، استحضر سكان نادي الصويا الكيني الذي زارته الملكة إليزابيث الثانية حين كانت أميرة خلال رحلة شهر العسل مع الأمير فيليب الذكريات. ووقع السكان على كتاب تعزية للملكة وحمل البعض صورا للملكة الراحلة ووالدها الملك جورج السادس. كما غنى محاربو عشيرة كالينجين الشباب وهم يرتدون الملابس التقليدية أغاني حدادًا على وفاة الملكة إليزابيث الثانية.

viber

يتذكر حسن كوسجي، مدير نادي الصويا الكيني، أن الملكة قضت ليلتين في المزرعة التي أصبحت الآن جزءًا من النادي. في بداية فبراير- شباط عام 1952، حلت الملكة في كينيا وزارت مزارعي الشاي البريطانيين. ثم سافرت إلى نانيوكي ومكثت في فندق تريتوبس الشهير حيث تلقت فيما بعد نبأ وفاة والدها.