الفرسان يحتفلون بأحد الرحمة

شاهد: التشيليون يحيون أحد الرحمة في مدينة كولينا

تجمع آلاف الحجاج الكاثوليك في مدينة كولينا التشيلية لإحياء مهرجان تقليدي يقام في أول يوم أحد بعد عيد الفصح وارتدى عدد من المشاركين في الحدث الزي التقليدي "هواسو" أو الفرسان.

تجمع آلاف الحجاج الكاثوليك في مدينة كولينا التشيلية لإحياء مهرجان تقليدي يقام في أول يوم أحد بعد عيد الفصح وارتدى عدد من المشاركين في الحدث الزي التقليدي "هواسو" أو الفرسان.

يُعرف الأحد الأول بعد عيد الفصح باسم أحد الرحمة الإلهية حيث يخرج الكهنة الكاثوليك لتوزيع الطعام على المرضى وكبار السن الذين لم يتمكنوا من حضور القداس خلال عيد الفصح. ويُعرف الاحتفال بمهرجان "كاسيمودو"، والاسم غير مرتبط بأحدب نوتردام الشهير، ولكن يُعتقد أنه مشتق من مصطلح لاتيني يعني "الأطفال حديثو الولادة".

يقال إن المهرجان يعود إلى الحقبة الاستعمارية عندما اعتمد القساوسة على "هواسو" لحمايتهم من قطاع الطرق. ويوم الأحد، رافق الحجاج كاهنًا في رحلة 35 كيلومترًا لتقديم القربان. وانضم إليهم العديد من المؤمنين الآخرين، الذين كانوا يرتدون أفضل ما لديهم، وسافروا في عربات تجرها الخيول أو على متن دراجات أو حتى سيرا على الأقدام.

آخر الفيديوهات