لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الحكومة الفرنسية تمنح الجنسية للعامل المالي المسلم في المتجر اليهودي بباريس

 محادثة
الحكومة الفرنسية تمنح الجنسية للعامل المالي المسلم في المتجر اليهودي بباريس
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قررت الحكومة الفرنسية منح الجنسية للعامل المسلم الحسن باثيلي بعد ان قام بإنقاذ نحو خمسة عشر شخصا داخل ثلاجة في المتجر اليهودي هايبر كوشير الجمعة الماضي اثناء الهجوم الذي قام به أمدي كولبالي على المتجر اليهودي في بورت دي فينسين، وخلف مقتل اربعة يهود اضافة الى كولبالي.
يقول الحسن باثيلي:
“ من ضمن الناس الذين كانوا معي، كان هناك طفل في ربيعه الثاني، وضعتهم داخل غرفة التبريد، واغلقت بابها، وقلت لهم: ابقوا هادئين، ساخرج، صعدت الى الاعلى، نظرت الى كل مكان، لم أر محتجز الرهائن، ركضت الى الخارج، رأيت الشرطة، ركضت الى خارج المتجر، ورأيت رجل الشرطة الذي قال لي: انبطح على الارض وضع يديك على رأسك”.
الحسن باثيلي هم مسلم من مالي وصفته وسائل الاعلام الفرنسية بالبطل، سيتسلم الجنسية الفرنسية الثلاثاء المقبل من وزير الداخلية برنارد كازونوف.
يضيف باثيلي:
“عندما غادروا غرفة التبريد بعد مقتل المسلح شكروني على فعلتي، قلت لهم لا داعي للشكر، هذه هي الحياة”.
الحسن الشاب الافريقي من مالي خاطر بحايته وأنقذ حياة الآخرين قبل ان يهتم لحياته، مواقع التواصل الاجتماعي اجمعت على شجاعة العامل المسلم في المتجر اليهودي.